شائعة وفاة خالد تاجا تثير غضب أسرته

ياسر المصري - دمشق  |   31 مارس 2012

منذ مساء أمس، انتشرت عبر المنتديات و"فايسبوك" وبعض المواقع شائعة تزعم وفاة خالد تاجا الذي يرقد حالياً في غرفة العناية المركزة في "مستشفى الشامي" في دمشق.

ونفت شقيقة الفنان السوري لـ"أنا زهرة" ما أوردته بعض وسائل الإعلام، وأكّدت بأنّها شائعة غير صحيحة وأنّها تلقت آلاف الاتصالات من داخل سوريا وخارجها للإستفسار عن صحة شقيقها، واصفةً شائعة الوفاة بالمثيرة للاشمئزاز. واعتبرت أنّ مُطلقها لا يراعي مشاعر أسرة الفنان القدير أولاً ومحبيه ثانياً، مضيفةً أنّ حالته الصحية تتجه نحو الاستقرار وفق ما يؤكد الفريق الطبي.

أما الطبيب المشرف على صحة تاجا، فأكّد لـ"أنا زهرة" بأنّ جسمه استجاب للعلاج وأن وضعه مستقر ويتجه تدريجاً نحو الوضع الطبيعي. وأشار إلى أنّ تاجا سيخرج من العناية الفائقة خلال الساعات الـ 24 المقبلة. وأضاف أنّه في حال استمرار وضعه المستقرّ، فإنه سيخرج من المستشفى خلال ثلاثة أيام.
وعن سبب تدهور حالة تاجا خلال الفترة المقبلة، كشف الطبيب بأنّ السبب يعود إلى تعلقه بالسجائر وهو الأمر الذي تحدثت عنه شقيقته.

وقد أعرب العديد من فناني سوريا عن استيائهم من الأخبار التي تناولتها بعض التقارير الصحافية حول صحة تاجا. وقد أوردت منذ يومين أنّ تاجا قد يفارق الحياة بسبب وضعه المتدهور وأنه لن يخرج من المستشفى إلا إلى مثواه الأخير. واعتبر هؤلاء أنّ الأعمار بيد الله وأنّ الحديث بهذا الشكل أمرٌ معيب. وتمنوا الشفاء العاجل للفنان الكبير.

وكان "أنطوني كوين العرب" كما سماه محمود درويش تعرض السبت الفائت لنقصٍ حاد في الأوكسجين، فأُدخل غرفة العناية الفائقة. علماً أن الفنان السوري يعيش منذ 12 عاماً برئة واحدة بعدما خضع لعملية جراحية لاستئصال رئة بعد إصابته بالسرطان.

المزيد:
خالد تاجا في حالة خطرة
رسالة حبّ إلى خالد تاجا، وسلوم حداد تفهّم الظرف