طارق العلي: من مهرجان الكوميديا إلى "بخيت وبخيتة"

زهرة الخليج  |   28 يوليو 2010

أعرب طارق العلي عن سعادته بمبادرة المملكة العربية السعودية لتكريم الفنانين الخليجيين ضمن فعاليات "مهرجان الكوميديا الدولي" المقام حالياً في أبها. وأشار النجم الكويتي إلى أنّها ليست زيارته الأولى لهذه المدينة الساحرة المميزة بمناخها العليل. إذ زارها سابقاً برفقة زميله داوود حسين، حين كانا بضيافة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل. وفي اتصال مع "أنا زهرة"، قال العلي: "أنا سعيد جداً لوجودي بين أهلي وناسي في أبها, فأنا لا أشعر بالغربة بينهم أبداً". وأضاف ممازحاً: "لم أجلس دقيقةً واحدة منذ أتيت، بسبب كثرة الصور الفوتوغرافية التي التقطُها مع المعجبين".


على صعيد آخر، نوّه الممثل الكوميدي بتعاون السعوديين معه، منذ حلوله في مطار جدة حيث استطاعوا فوراً تدبير حجوزات له مع الفنانة منى شداد التي كانت برفقته. إذ كان مقرراً أن ينتظرا أربع ساعات في مطار جدة ثم المغادرة الى أبها.
يُذكر أنّه بانتهاء المهرجان، يغادر العلي فوراً إلى الكويت لإنهاء بروفات مسرحية العيد "بخيت وبخيتة" للمؤلف أيمن حبيل والمخرج علي الحسين. وعن العرض، قال: "رسالتي اجتماعية تسلّط الضوء على صلة الرحم، وكيف يقوم أصحاب النفود والسلطة باستغلال الناس البسطاء"، ويشاركه البطولة جمال الردهان وهيا الشعيبي.