المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات"حلق عالياً بمهاراتك" تنطلق غداً

زهرة الخليج  |   10 أبريل 2012

نظم مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني ورش عمل مكثفة في كل من ابوظبي ودبي بمشاركة 170 طالبا مواطنا هم جميع المتنافسين المشاركين في المسابقة الوطنية لمهارات الامارات 2012 التي يطلقها الاربعاء في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، تحت شعار"حلق عاليا بمهاراتك" .

وتستمر المسابقة لمدة يومين تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة .

وقال مبارك سعيد الشامسي نائب مدير عام المركز إنه تم في ورش العمل شرح آلية التنافس في المسابقة ومختلف الضوابط والشروط الواجب مراعاتها خلال المشاركة اضافة إلى تقديم جملة من النصائح والتوجيهات التي يمكن أن تفيد المتنافسين وتضمن لهم التفوق والفوز بإحدى ميداليات المسابقة التي يتأهل الفائزون فيها للانضمام الي منتخب الامارات الذي سيمثل الدولة في المونديال العالمي للمهارات الذي سيعقد في المانيا خلال شهر يوليو 2013 .

ولفت الى أن هذه الورش أكدت ضرورة العمل المشترك بين الوزارات وكافة المؤسسات المجتمعية لتشكيل لجنة عليا متخصصة تعمل على الكشف المبكر عن المواهب التي يتمتع بها الطلبة ليعمل الجميع من منطلق مؤسسي على تزويدهم بالخبرات والامكانيات التكنولوجية التي تطور من مستوى ادائهم ليكون لهم في المستقبل الدور الفاعل في الخطط التطورية بالدولة عامة و الخطة الاستراتيجية لحكومة أبوظبي 2030 م.

وأشار نائب مدير عام المركز إلى أن مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني وضع كافة إمكانياته ووفر أحدث التقنيات والوسائل اللازمة لنجاح المسابقة الوطنية لمهارات الامارات 2012 من أجل تقديم الفرصة الكاملة لطلبة المدارس والجامعات لكي يصلوا بمهاراتهم الي العالمية من خلال الفوز باحدى ميداليات المسابقة ومن ثم الانضمام الي فريق مهارات الامارات .. لافتا إلى وضع خطة متكاملة لإعداد هذا الفريق في أفضل دول العالم المتقدم وتدريبهم على كافة المهارات وفق ارقى النظم العالمية المعمول بها في تلك الدول وصولا إلي فريق قادر على الفوز في هذا المونديال العالمي بالعديد من الميداليات.

من جهته دعا علي المرزوقي رئيس مؤسسة مهارات الإمارات خلال ورش العمل المتنافسين إلى أن يكونوا على قدر المسؤولية وأن يجتهدوا من اجل الارتقاء بمستوى ادائهم في كافة تخصصات المسابقة الهندسية والتقنية،.

وقال ان المسابقة تعد البداية الحقيقية لاكتشاف وتكوين العلماء والمهندسين المواطنين القادرين على حمل لواء الامارات بشرف وكبرياء في المحافل العالمية وفي كافة ميادين التقدم الصناعي والتكنولوجي.

ولفت الى ان المسابقة شهدت إقبالا كبيرا من المشاركين فيها بنسبة بلغت نحو 500 في المائة خلال ثلاث سنوات حيث بدأت المسابقة عام 2009 بنحو ثلاثين متسابقا فقط لتصل هذا العام الي 170 متسابقا .

وأضاف إن مؤسسة مهارات الامارات تعمل على رفع مستوى الوعي الاكاديمي لدي شباب الامارات عن طريق تنظيم المسابقات،والبرامج، والأنشطة التدريبية الفنية والمهنية التي تهدف إلى جذب الشباب ذكوراً و إناثاً على حد سواء للتنافس في العديد من المهارات اللازمة للمستقبل الصناعي والتكنولوجي بالدولة.

وأشار إلى أن المسابقة الوطنية للمهارات 2012 تتميز بشموليتها لجميع التخصصات المتطورة وأن برنامجا متكاملا تم اعداده ليتم تنفيذه مع الفائزين بعدد من الدول المتقدمة للارتقاء بمستوي أدائهم في جميع التخصصات الهندسة والتكنولوجية.