عبد المنعم العامري: أوبريت للإمارات

زهرة الخليج  |   29 نوفمبر 2010

يشارك الفنان الإماراتي الملقّب بـ "الأسطورة" عبد المنعم العامري في الأوبريت الغنائي الوطني الذي أعده الملحن الاماراتي القدير ابراهيم جمعة، وجهز ثلاث لوحات غنائية في مناسبة عيد الإتحاد الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة.


وقد تصدى لكتابته الشاعر الإماراتي أنور المشيري، وشارك في الغناء "فنان العرب" محمد عبده، وسفير الألحان الإماراتي فايز السعيد. وسيطلق الأوبريت هذه الفترة على جميع الإذاعات في الإمارات.


ويحيي عبد المنعم العامري مجموعة من الحفلات في مناسبة العيد الوطني. إذ إختار العاصمة أبوظبي لإحياء أول أمسية، وإمارة عجمان لإحياء الحفلة الثانية.


وسيقدم مجموعة من الأغنيات الوطنية، وأغنيات ألبومه الأخير "الأسطورة 2" الذي يلقى نجاحاً جماهرياً كبيراً في الإمارات والخليج، إضافة إلى بعض الأغنيات التي سيختارها من الألبومات السابقة والأغاني المنفردة.


وقد بدأ إجراء الترتيبات والبروفات مع الفرقة الموسيقية لإخراج الحفلات بالشكل الذي يناسب الإحتفالية والجمهور.


وفي مناسبة العيد الوطني أيضاً، أكد العامري أنه يحرص على المشاركة سنوياً في أي عمل يخص وطنه، فهو أقل ما يمكن أن يضيفه الفنان الى بلده، وأكد أن مشاركته الغناء مع محمد عبده، ما هو إلا "نيشان" على صدره، وسيبقى يعتز به مدى الحياة.


ثم أثنى على مشاركة سفير الألحان فايز السعيد معهم، وقال: "صديقي فايز السعيد من أهم نجوم الأغنية الإماراتية على الصعيدين التلحين والغناء، وأصبح يمثل الدولة خير تمثيل، وأنا أعتز به".


وأبدى العامري سعادته إزاء الأصداء الإيجابية التي تلقاها بعد طرح ألبومه "الأسطورة 2" في الأسواق، وخصوصاً أغنية "عوض" التي صوّرها بطريقة الفيديو كليب، وأطلقها عبر الفضائيات الخليجية والعربية.


وأكد أنه يستعد لاختيار أغنية أخرى من الألبوم لتصويرها خلال الفترة المقبلة.


ورجّح أن تكون أغنية "طاح الحطب" من كلمات صابر الكثيري وألحان عبد الله المعمري، لكن لم يستقرّ بعد على اسم المخرج الذي سيقوم بتصوير الأغنية معه.