عودة المجموعة الأولى من المهندسات الإماراتيات من "ناسا "

زهرة الخليج  |   4 يوليو 2012

أتمت الطالبات الإماراتيات الثلاث هيام البلوشي وغنى الهنائي ومريم يماحي فترتهن التدريبية في وكالة ناسا الأميركية بنجاح. وذلك بعد أن قضين أربعة أشهر أجرين فيها أبحاثا في مجالات استكشاف سفن الفضاء لكوكب المريخ و امتصاص الماء وتأثيره على تصميم بذلة الفضاء و معالجة مياه الصرف.

واعتبرت الطالبة مريم يماحي وهي إحدى دارسات الهندسة الكيميائية وأول متدربة من الفجيرة تعمل بمجال معالجة المخلفات الصلبة ببعثات سفن الفضاء انهن قضين وقت عمل قيما للغاية في وكالة ناسا، وانهن عدن إلى الوطن بكمٍّ هائل من المعلومات وتقدير للطرق المختلفة لأداء مهام العمل، فضلًا عن التعرف على ثقافات المتدربين والمتدربات المشاركين في البرنامج .

وقالت ليزا لابونتي المنشئة والرئيس التنفيذي لـ " مؤسسة تطوير مشاريع الشباب العربي " .. إنه بنجاح الطالبات الثلاث خلال فترة التدريب ارتفع العدد الإجمالي للمتدربين الإماراتيين إلى 16 متدربا ومتدربة تنفيذا للاتفاقية التي ابرمتها المؤسسة مع وكالة " ناسا " لتقديم برامج تعليمية في مجال الفضاء.

وأضافت أنه منذ بدء البرنامج إلى الآن اتجه 50 في المائة من إجمالي المتدربين الـ16 في وكالة " ناسا " إلى بدء مشوارهم المهني في شركات متخصصة في الكهرباء والمياه والنفط وتقنيات الطائرات والإنشاءات البترولية في الامارات. بينما التحق 30 في المائة منهم هذا الخريف ببرامج ماجستير الهندسة في بعض كليات الجامعات الرائدة مثل .. جامعات ستانفورد و كورنيل و كولومبيا و معهد مصدر كما يواصل 20 في المائة دراساتهم في جامعات الإمارات.