أُم وابنتها تُبدعان لوحات من أوراق الزهور وتيجانها

زهرة الخليج

  |   10 أغسطس 2016
مهما أبدع الإنسان من أعمال فنية رائعة، فإنه لن يتمكن من الارتقاء إلى مستوى ما تُقدّمه الطبيعة من لوحات مَشْهَديّة فنّية تأسر القلوب، ويعجز اللسان عن وصف جَمالها. من مَنْبع الجمال هذا استعارت بروك وابنتها فيكي، بعضاً من أدوات الطبيعة المذهلة، حتى تتمكنا من إبداع لوحات رقيقة وناعمة، تحمل في تفاصيلها نسمات طبيعية تُهدئ الروح وتحملها بعيداً إلى عالم الأحلام. وبروك وفيكي تُديران متجراً لبيع الاكسسوارات والوسائد والبطاقات المصنوعة يدوياً وغيرها على الإنترنت، وقد قامتا بإنشاء حساب لمتجرهما على موقع «انستغرام» تحت اسم SisterGoldenShop، تنشران فيه صُور الأشياء التي تبيعانها، من بينها لوحات تصنعانها من أوراق وبَتْلات الزهور الملونة والجافة، ومن سيقان النباتات وأغصانها، والبذور والحبوب المتنوعة. وقد حظيت تلك اللوحات بشعبية «انستغرامية»، لدرجة صارت بعض الشركات تلجأ إليهما للترويج لمنتجاتها، من خلال إعداد لوحات فنية طبيعية، تماماً كإحدى الشركات التي أرادت الترويج لمنتجها الخاص بالعناية بالشعر الطويل والحفاظ على حيويته. وتلبيةً لطلبها قامت بروك وفيكي باستخدام بذور الشوفان وبعض بتلات الزهور، لصنع لوحة لوجه فتاة بشعر طويل وجذاب. وبعيداً عن الجانب التجاري، فإنّ فيكي كثيراً ما تلجأ إلى الرسم مستعينةً ببتلات الزهور والأغصان لتبديد توترها والشعور بالطمأنينة، فتولد بين يديها لوحات جميلة تبعث في نفس كل من يشاهدها الهدوء والسكينة. وإليكم الدليل.

مقالات مختارة

إبداعات استثنائية في أسبوع لندن للموضة