ستيلا مكارتني تعيد استخدام تصاميمها السابقة في عرضها الأخير دعماً للبيئة

لاما عزت

  |   5 مارس 2019

مع ختام أسبوع الموضة في باريس، قدمت ستيلا مكارتني مجموعتها لخريف وشتاء 2019، والتي ضمت 51 تصميماً مختلفاً بألوان متنوعة مثل الأسود والوردي والبني والسماوي والأصفر الأخضر.

وحضر العرض عدد من  المشاهير ومن أبرزهم جانيل موناي وكارلي كلوس وأليكسا تشانغ، وصوفيا كارسون، وأوبرا وينفري التي شكل حضورها سابقة نادرة فمعروف عن الإعلامية الأمريكية تريثها في تلبية الدعوات التي تتلقاها.

وابتكرت المصممة الشهيرة في هذه المجموعة الأقمشة المستدامة والصديقة للبيئة، إذ أعادت تدوير تصاميمها وأقمشتها القديمة التي استخدمتها في عروضها السابقة، بعد أن تبنت اتجاهاً يعنى بنصرة البيئة وحمايتها وذلك ضمن مجموعة قوية رفعت فيها شعار الاستدامة بشكل ملحوظ.

وركزت المجموعة على الغابات الماطرة والمحافظة عليها، وتكريس فكرة إهداء شجرة لأحد الأحباء، لرفع الوعي حول النظام البيئي المهدد بالانقراض في إندونيسيا، إذ يتم قطع العديد من الأشجار والتي يبلغ عددها 150 مليون شجرة سنوياً لصناعة الأقمشة.

وأطلقت مكارتني من خلال مجموعتها الجديدة تحدٍ جديد على موقع إنستقرام لتعزيز فكرة الاستدامة من خلال هاشتاغ LETTHEMGROW# مناشدة زملائها المصممين للانضمام إليها والمساهمة في رفع الوعي. 

مقالات مختارة

أبرز ماركات الأزياء التي تفضلها كيت ميدلتون وميغان ماركل

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث