مقتنيات شخصية للنجمة إليزابيث تايلور بملايين الدولارات في مزاد

أ ف ب

  |   20 أكتوبر 2019
تُعرض بعض مقتنيات النجمة العالمية إليزابيث تايلور التي اشتهرت بنمط حياتها الباذخ وذوقها الراقي، في مزاد تنظمه "دار جوليان"، ومن بين الأغراض التي ستعرض في المزاد، حزام مع وصلات ذهبية وقفطان من الحرير الفاخر وسترة جلدية من دار فيرساتشي. 
وبعد وفاة الممثلة التي لُقبت بـ"قطة هوليوود المدللة" في 23 مارس 2011، عن عمر ناهز 79 عاماً، نظمت دار “كريستيز" مزاداً استمر أسبوعاً في نيويورك على مجموعة ضخمة من الفساتين الفاخرة والمجوهرات والقطع الفنية التي كانت تملكها النجمة، وحققت إيرادات بلغت ملايين الدولارات.
لكن هذا المزاد يبرز جانباً آخر لهذه النجمة التي شاركت في أدوار البطولة في أفلام كلاسيكية، أبرزها “كليوباترا” و"كات أون إيه هوت تين روف"، لم يكن يعرفه إلا أصدقاؤها المقربون وأفراد عائلتها.
ولفت المدير التنفيذي لدار جوليانز، إلى أن بعض الأغراض مثل أوشحة تايلور أو بعض المجوهرات تقدر بملايين الدولارات.
 

مقالات مختارة

مشكلات جمال البشرة تحلها الورود

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث