جود لو رجل Dior المدلل

نوال العلي

  |   7 أغسطس 2012

بعد النجاح الذي لقيه فيلم "هلومز" من بطولة الممثل البريطاني جود لو وإخراج غاي ريتشي، يجتمع الاثنان مرة أخرى في موقع التصوير، ولكن في لوكيشن الإعلان التجاري لعطر جديد من Dior من باريس خلال هذا الأسبوع.
فقد أصبح جود لو واحداً من مشاهير العلامة التجارية الشهيرة كريسيتيان ديور للعطور. ومن المتوقع أن الإعلان الذي يخرجه غاي، الزوج السابق لمطربة البوب الشهيرة مادونا، سيكون إعلاناً ناجحاً جداً نظراً لخصوصية الرؤية لدى غاي بل إنّه سيكون جديداً على أجواء إعلانات ديور الكلاسيكية.



وعن العمل مع غاي قال جود لو "الشيء المميز والمثير في العمل مع غاي هو أننا نجلس معاً ونقرر سوياً، وفكرنا اننا لن نقوم بتصوير إعلان تجاري بل فيلم قصير. فمالذي يلزم فعله؟".
أما غاي فأكد أن المهم وبشكل أساسي أنه قام مع جود بعمل ما فكرا به تماماً". وفعلا ينفذ غاي من خلال الإعلان فيلماً صغيراً وليس مجرد أجواء إعلانية كالتي اعتدنا عليها عن العطور والمشاهير. وبيّن غاي إن سر نجاح العمل مع جود لو أساساً هو الخلفية الثقافية المشتركة التي قدم منها الاثنان، والتقاطعات الكثيرة بينهما والأمور التي يتفقان عليها. متمنياً أن يقوم بعمل المزيد مع جود لو.



وحول أجواء تصوير الإعلان قال إن "التحضيرات كانت ممتعة جداً للإعلان، فلدينا فريق عمل مدهش ابتكر لنا خطوط القصة وكل ما تحتاجه من ديكور. ولكنهم أتاحوا لنا إضفاء روحنا الخاصة على العمل".
كما بين غاي "طلبت ديور أن يكون الإعلان أنيقاً وهذا مانحرص على أن يكون ظاهراً طيلة الوقت".

من جهته رأى جود لو أن العطور ن التفاصيل المثيرة جداً في علام الجمال، مثلما هي الرائحة مسألة جوهرية في الحياة عموماً. وإذا كنا نحاول تسويق رائحة للرجل فإن علينا أن نقول أن هذا العطر سيعطيك المزيد من الطابع "الذكوري" أو أن هذا العطر يزيد جاذبيتك. ولنكن صادقين فالمرأة هي المحور الأساسي لما يدرو بخلد الرجل من هذه الناحية التي تتعلق بمظهره وجاذبتيه. لذلك أردنا أن يكون حضور المرأة مثيراً لهذا الرجل وفي حياته. فهل هي موجودة أم لا؟ هل هي المسيطرة؟ هل تأتي؟ هل تخرج؟ وهكذا".

 

وعن رؤية غاي لشخصية رجل ديور يتساءل المخرج البريطاني "لماذا يبدو رجل ديور جذاباً من دون أن يستخدم شكلاً تقليدياً أو يكون كليشيه؟ هنا، ابتعدنا عن الرجل الوسيم المدلل الذي يعيش في منزل أنيق. وقررنا الخروج بشخصية جديدة لعطر ديور. شخصية لا تنتمي لمجتمع محدد بل إن أي رجل في العالم يشعر أنّها قريبة منه
".

 

ولكن ماذا عن امرأة ديور، هنا قال غاي "في الحقيقة إن المرأة في الإعلان محسوسة من دون أن تفهم سر وجودها ولنترك ذلك مفاجأة".

 

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث