دبي: اصطحبي عائلتك، عروض عربية آسيوية ولاتينية في القرية العالمية

نوال العلي  |   22 يناير 2013
استقبلت القرية العالمية منذ افتتاحها في 21 اكتوبر الحالي حوالي 600 ألف زائر منهم 120 الفا فقط في اليوم الأول من عيد الأضحى كما سجل اليوم الثاني إقبالاً اكبر حيث استقبلت 140 ألف زائر. وتوافد هذا العدد الهائل من المقيمين والسائحين للاحتفال بالعيد في القرية العالمية واجوائها والاستمتاع بالتسوق من الأجنحة المشاركة والأنشطة الترفيهية ومشاهدة العروض الثقافية والاستعراضات الفلكلورية والألعاب النارية والعروض الخاصة التي صممت بمناسبة الاحتفال بـ"العيد في دبي" وغيرها من الفعاليات التي تزخر بها القرية العالمية كدوام عهدها. وبادرت القرية العالمية بتمديد أوقات فعالياتها وفتح أبوابها للزائرين حتى الساعة الثالثة فجراً خلال عطل نهاية الأسبوع ابتداء من اليوم الأول لإطلاق فعالياتها هذا الموسم وتستمر الى الثاني من نوفمبر وذلك تماشياً مع تنظيم احتفالات "العيد في دبي" لأسبوعين طبقاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله بتمديد فترة احتفالات عيد الأضحى لهذا العام. ويتضمن الجدول عروضاً تقام في داخل الأجنحة المشاركة في القرية العالمية مثل الجناح البرازيلي والأردني والبحريني والمصري والهندي والتركي واللبناني والباكستاني والأوكراني وغيرها من الأجنحة والبالغ عددها 37 جناحا تمثل أكثر من 65 دولة. وتقام العروض على مسارح القرية العالمية مثل مسرح المدينة والمسرح الثقافي العالمي وتستضيف الفرق الفلكلورية التي تقدم الاستعراضات الثقافية مثل فرقة شايماك دافور البولوودية الشهيرة وفرقة بولنيزيان تامور من جزيرة "كوك " في المحيط الهادئ وفرقة الفنون الشعبية الإماراتية وغيرها من الاستعراضات الفلكلورية والثقافية التي تحاكي لغات وفنون الشعوب. وتقدم اجنحة الدول المشاركة العروض الفلكلورية الحية ومنها الجناح المصري والفلكلور الشعبي الذي يقدم عروضا استعراضية مقدمة من فرقة الأهرام المصرية للفنون الشعبية وتشمل مسرحية استعراضية للسيرك المصري وعروض الأراجوز والمهرجين التي تأسر قلوب الصغار ومن ثم تتبعها العروض الفنية من خلال اداء "التنورة" وهي مأخوذة من الفلكلور المصري القديم. وتقام هذه الإستعراضات الشعبية خمس مرات يوميا طيلة الفترة التشغيلية للقرية العالمية ..إضافة إلى إقامة عروض خاصة للتفاعل مع الأطفال على خشبة المسرح الكائن ضمن الجناح المصري واستديو إدريس للتصوير الذي يوفر تصاميم من الأزياء الفرعونية لكي يرتديها الزائرون من الكبار والأطفال لالتقاط بعض الصور التذكارية بهذه الأزياء المأخوذة من صميم التاريخ الفرعوني. وبذلت إدارة القرية العالمية هذا الموسم مجهودا كبيرا لتوفر أفضل الخدمات لزائريها من كافة الجوانب ففي هذا الموسم ستستمر الفعاليات لمدة 161 يوما وهناك أكثر من 26 مطعما واكثر من 160 كشكا لتقديم أشهى المشروبات والأطعمة والمنتجات النادرة و37 جناحا تمثل أكثر من 65 دولة مع توفر أماكن لصف السيارات تتسع لأكثر من 16 الفا و500 سيارة وتوفر خدمة صف السيارات وعيادة للطوارئ وخدمة الريكشة – وهي مركبة تجرها عجلة من التراث الهندي والقطار الترفيهي الذي يأخذ الزوار في جولة حول القرية العالمية.