هاني شاكر نجم "بياف" ولبنى عبد العزيز استغربت تكريمها

زهرة الخليج  |   28 نوفمبر 2012
لم يكن مهرجان بيروت الثالث "بياف" الذي أقيم  أمس في بيروت على قدر التوقعات. بدلاً من  تطويره عن العام الفائت، بات واضحاً أنّ دورته الثالثة تراجعت كثيراً لجهة التنظيم وغياب النجوم  وخصوصاً نجوم الغناء في لبنان ونجوم الدراما في سوريا على عكس العام الماضي حين نال نجوم سوريا حصة الأسد من الحضور والجوائز.   لكن هذا العام، غاب نجوم سوريا بسبب الأوضاع الأمنية وخوفهم من الحضور الى بيروت فيما غاب نجوم الغناء اللبناني. لذا، بدا المهرجان باهتاً يفتقر إلى النجوم باستثناء هاني شاكر الذي تم تكريمه خلال اللقاء. وقد أعرب المطرب المصري عن حبه الكبير للبنان وشعبه، وخصوصاً حين قال: «لو كان هناك مئة مليون مثل الشعب اللبناني، لكان وجه التاريخ قد تغيّر». وصرح أنّه يعيش منذ فترة حالة حزن وعزلة بسبب وفاة ابنته لكنّه شعر بالسعادة هذه الليلة.   أيضاً، كانت القديرة لبنى عبد العزيز موضع إعجاب وتقدير الصحافة وتم تكريمها عن مجمل أعمالها الفنية. واللافت أنّ لبنى صرّحت أنّها تستغرب أنّ الجمهور ما زال يذكرها وأنّه تم تكريمها رغم أنّها لم تقدم سوى 15 فيلماً تم تزوجت وسافرت مع زوجها. أيضاً، كان هناك حضور مميز للفنانة التونسية لطيفة التي لفتت الأنظار بأناقتها وتم تكريمها هي الأخرى. ومن لبنان، كُرِّمت سيرين عبد النور عن مجمل مسيرتها، إضافة إلى الياس الرحباني، وبيار داغر، والإعلامي ريكاردو كرم، والبروفسور ادغار شويري.   وقبل انطلاق المهرجان، أثيرت أخبار عن تكريم   راغب علامة ونانسي عجرم. لكن يبدو أنّ اختلافاً حصل في وجهات النظر، ولم يتم التوصل معهما الى نتيجة. أيضاً، سجل غياب الممثل الأردنية صبا مبارك رغم أنّها ذكرت من بين المكرّمين في الكتيب الخاص بالمهرجان.   تابعوا المزيد من التفاصيل واللقاءات مع عدد من النجوم منهم هاني شاكر، ولبنى عبد العزيز، وسيرين عبد النور في تقارير مصوّرة عبر موقع "أنا زهرة"