"الهضبة" يثور... وأنغام باقية في الميدان

دعاء حسن ـ القاهرة  |   4 يوليو 2013
ما زال الفنانون المصريون منشغلين بما يحدث على الساحة السياسية، إلى درجة أنّ كثيرين أجّلوا أعمالهم لغاية استقرار الأوضاع، وهو ما انعكس على تغريداتهم عبر تويتر. للمرة الأولى، علّق عمرو دياب على الأحداث السياسية، إذ كتب عبر حسابه على تويتر: "مصر قالت انحيازي عمره ما كان لانتهازي" وهي الأغنية التي طرحها النجم المصري عقب أحداث "ثورة 25 يناير" عام 2011. وتبعها بتغريدة أخرى هي "حي وله قيامة. زي ما قال الكتاب." هذا الأمر دفع محبّيه إلى التعليق بأنّ "الهضبة يثور". وما زالت أنغام تشارك في التظاهرات التي تطالب برحيل الرئيس المصري محد مرسي، إذ نشرت صورة لها مع صديقها الشاعر أمير طعيمة وابنها عمر، وكانوا يرفعون الأعلام المصرية، وغرّدت قائلة: "يا رب مصر سترك عليها يا ستار كده كتير". كذلك، نشر خالد سليم صورته في ميدان التحرير عبر حسابه على تويتر، بينما أوقف حسن الرداد تصوير مسلسل "آدم وجميلة" للمشاركة في تظاهرات التحرير، إذ غرّد قائلاً:" إلى ميدان التحرير". للمزيد: النجمات يطالبن مرسي بالتنحّي