رويدا عطية: وديع، يا رائحة الياسمين

وائل العدس  |   13 أكتوبر 2013
طالبت رويدا عطية بيوم حداد إجلالاً لروح الفنان الراحل وديع الصافي الذي توفي ليل الجمعة متأثراً بمرضه عن عمر ناهز 92 عاماً. وتساءلت على صفحتها الخاصة على الفايسبوك "ألا يستحق مَن منحنا السلام بصفاء صوته ونقاوة روحه، أن يتم تكريمه في غيابه؟". وخاطبت العملاق اللبناني فكتبت: "سأقف من أجلك يا من وقفت من أجلي في يوم ما، يا من أدخلتني تاريخك الفني ودائماً كنت فخوراً، كنتَ تناديني بطفلتك البارة وأنا سأرد لك جزءاً من أفضالك عليّ وأبدأ من المحبين وأطالبهم بيوم حداد من أجلك يا أرز لبنان. يا رائحة الياسمين كما نناديك في الشام". وأضافت رويدا التي غنت كوكبة من أغنيات وديع "ستبقى أغنياتك تحلّق في ذاكرتنا. ستبقى كما كنت دوماً تصدح صباحاً في شوارع سوريا. ما زلت أذكر صباحاً وأنا في طريقي إلى مدرستي وجوه الباعة والمارة وهم يبتسمون بسماع صوتك. لن أنسى فنجان قهوة النسوة وهن يسرحن مع عذوبتك لتغدو أنت بالنسبة إليهن الراحة والهدوء من عناء الحياة". وختمت: "لن ننساك، فبعدك أنت يا غالي مالي أحباب غير الله". يذكر أنّ رويدا أعادت في وقت سابق تجديد أغنية "أبواب السلام" للكبير وديع صافي بعد حصولها على موافقة من نجل الفنان الراحل. المزيد: رويدا تغازل دريد وترثي سعد