كلوديا مرشليان تسخر من الصحافة

كلوديا مرشليان تسخر من الصحافة

يبدو أنّ الكاتبة اللبنانية كلوديا مرشليان ما زالت تحت تأثير دور مديرة الأكاديمية في برنامج "ستار أكاديمي". وخلال تواجدها في المؤتمر الصحافي الخاص بإطلاق مسلسل "اتهام" (كتابة مرشليان) الذي تؤدي بطولته ميريام فارس وحسن الرداد، نصّبت نفسها "ناظرة" على...

يبدو أنّ الكاتبة اللبنانية كلوديا مرشليان ما زالت تحت تأثير دور مديرة الأكاديمية في برنامج "ستار أكاديمي". وخلال تواجدها في المؤتمر الصحافي الخاص بإطلاق مسلسل "اتهام" (كتابة مرشليان) الذي تؤدي بطولته ميريام فارس وحسن الرداد، نصّبت نفسها "ناظرة" على الصحافة. طوال المؤتمر، كانت تبدي انزعاجها من أسئلة الصحافة التي لم توجَّه لها في الأصل. بدت كأنّها الوصي على الحضور، فكانت تتولى الإجابة عن الأسئلة التي طرحت على فريق المسلسل، وتعلّق بسخرية على أسئلة أخرى، متهمةً الصحافيين بأنّهم "معقّدون". ولم تستطع إخفاء انزعاجها من السؤال الذي طُرح على ميريام فارس عن أنّ الدور الذي ستلعبه في "اتهام" سبق أن عُرض على سيرين عبد النور ورفضته بسبب انشغالها بتصوير مسلسلها "سيرة الحب". ورغم أنّ السؤال وجِّه لميريام وليس لها، إلا أنّ مرشليان تقمّصت شخصية "مديرة الأكاديمية" كأنّ الصحافيين أمامها هم مشتركون في "ستار أكاديمي". وقامت بتوبيخهم بصورة غير لائقة. كما أنّها سخرت من الزميل سعيد الحريري الذي سأل ميريام فارس عن صحة تقاضيها مبلغ مليون دولار لقاء موافقتها على المشاركة في العمل. إلا أنّ مرشليان أجابته: "وماذا يعنيك إن قبضت مليون دولار أم لا؟ وماذا سيتغيّر في حياتك لو عرفت المبلغ الذي تقاضته ميريام؟". تناست مرشليان أنّ من حق الصحافة طرح الأسئلة بحرية. ولم تكتف بالسخرية من الصحافة. عند انتهاء المؤتمر وخروجها من القاعة، كانت تتذمر وتقول بصوت مرتفع: "ما هذه الأسئلة الغبية!". مع العلم أنّ الأسئلة لم توجَّه لها، وهي ليست نجمة العمل لتتصرف بطريقة غير لائقة،  ولا يحقّ لها الحجر على أسئلة الصحافيين ولا تقييمها، فدورها كمديرة أكاديمية انتهى مع نهاية الموسم التاسع من "ستار أكاديمي".