إستوحي أناقتك من الأزياء الإسلامية في متحف المتروبوليتان

زهرة الخليج  |   11 أبريل 2014
الكثير من الأشخاص يرتدون الأزياء.. لكن القليل منهم يعيشونها، وهذا ما يصنع الفرق بين المصممين وأصحاب النظرة الخبيرة، وبين معظم الناس.

ولأن الأزياء تحكي تطور البشر التاريخي فإن المتاحف تضم بين جنباتها أزياءً تغطي جميع الحق التاريخية القديمة والحديثة، ولعل أروع معروضات الأزياء نجدها في متحف المتروبوليتان للفنون، الذي يقع في سنترال بارك في نيويورك، ويعتبر من أشهر وأضخم متاحف العالم ويفوق متحف اللوفر الفرنسي ضخامة، كما يضم آثار من جميع الحضارات.

جناح الفن الإسلامي

يبرز هذا الجناح تطور الفن الإسلامي منذ القرن السابع الميلادي وصولاً إلى القرن التاسع عشر، يضم أعمالاً مختلفة من فنون الخط والزخرفة والعمارة وصناعة النسيج.

وقد بهرتنا هذه قطع الأزياء التي تشاهدينها في الصور، وهي من إبداعات الشعب الألباني الذي مزج بين الفن الإسلامي والثقافة الأوروبية.

تلاحضين التطريزات والتنميقات الرائعة المنفذة باليد من خيوط معدنية ذهبية، وفضية، أو خيوط حريرية، رسمت نقوشاً وخطوط زخرفية متقنة على أقمشة من الصوف، القطن، والحرير للمعاطف أو السترة القصيرة من دون أكمام "الفيست".

التفاصيل تصنع الفرق

هذه التصاميم الخالدة، ألهمتنا عدة أفكار، فمثلاً إن كنت ترتدين العباية السوداء الخالية من التفاصيل، يمكن أن تصممي "فيست" من وحي ما تشاهدينة في الصور، لتضيفين هذه السترة القصيرة بتطريزاتها الرائعة إلى العباية، أو ترتدينها فوت قميص رسمي.

كما يمكنك الاستيحاء من تفاصيل المعاطف وتصميم عبايتك بوحي من هذه الأزياء الرائعة القادمة من القرن التاسع عشر، فما رأيك؟

المزيد:

ما رأيك بالقفطان المغربي لأناقتك في المناسبات الخاصة؟

كرات الديسكو للأحذية والكلاتش من روجيه فيفيه Roger Vivier

ماذا تختارين لأناقتك من رالف لورين؟