مراهقة تفارق الحياة بعد غناء إيد شيران

رزان الحسيني  |   13 أبريل 2014
لبى المغني البريطاني إيد شيران رغبة مراهقة آيرلندية مصابةٍ بمرضٍ عضال بالغناء لها قبل وفاتها بدقائق معدودة فقط. وتعد تريونا بريستلي 15 عاماً التي تعاني من مرض التليف الكيسي منذ ولادتها من أكبر المعجبات بالنجم وكانت ترغب بلقائه إلا أن مرضها منعها من ذلك ما دفع عائلتها إلى إطلاق حملةٍ على تويتر بعنوان #Songfortri للفت إنتباه المغني لتنتشر الحملة فيما بعد إلى أن وصلت إلى مسامع فريقه الإعلامي. وقد سارع شيران إلا الاتصال بتريونا وغنى لها أغنيتها المفضلة Little Bird حتى خلدت إلى النوم وهي تستمع إلى صوته. وبعد أقل من 15 دقيقة فارقت تريونا الحياة محاطةً بأفراد عائلتها "خلدت تريونا للنوم عندما كان إيد يغني لها وفارقت الحياة بعد ذلك بقليل... إيد غنى لها حتى أغمضت عينيها". وقد نعى إيد معجبته كتب في تغريدةٍ على تويتر قائلاً "ارقدي بسلامٍ تريونا،إنه أمرٌ يفطر القلوب".