بريتني سبيرز في موقف حرج بسبب حارسها

زهرة الخليج  |   19 يوليو 2014

خرجت النجمة العالمية برتني سبيرز من أحد المطاعم الأميركية بعد تناول العشاء دون دفع الفاتورة.

وقال موقع  TMZإن سبيرز كانت تتناول مع صديقها ديفيد لوكادو وجبة  العشاء في مطعم Cheesecake Factory  والتي بلغت قيمتها 30 دولارا، وبعد انتهائها من تناول الطعام، طلبت من حارسها الشخصي أن يدفع الفاتورة بالنيابة عنها، ولكنه لم يسمعها جيدا.

وأكد مدير المطعم أنه وبعدما أدركت بريتني الخطأ الذي ارتكبته دون قصد، سارعت بدفع الفاتورة، مع منحها مبلغ 100 دولار لنادلة المطعم كبقشيش.

من جهة ثانية، أكدت مصادر مطلعة أن سبيرز تنتظر انتهاء حفلاتها في لاس فيغاس كي تتفرغ لتأسيس عائلة وإنجاب طفل من حبيبها ديفيد لوكادو "إنها تتطلع لانتهاء عرضها في لاس فيغاس لأنها تودّ تأسيس عائلة، تريد أن تحمل ما أن ينتهي العرض"

يُذكر أن للنجمة ولدين من زوجها السابق كيفن فيدرلاين.