كارول سماحة تدشن حملة لتطوير العشوائيات في مصر

زهرة الخليج  |   29 يوليو 2014
أطلقت الشبكة الدولية للحقوق والتنمية بالتنسيق (GNRD) بالتعاون مع الشريك المحلي " مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان احتفالية في بداية حملة لتطوير المناطق غير المخططة (العشوائية ) في مصر، وذلك صباح أول أيام عيد الفطر المبارك بمنطقة منشأة ناصر التابعة لحي حلوان بجنوب القاهرة . دشن انطلاق الحملة الفنانة كارول سماحة سفيرة النوايا الحسنة للشبكة الدولية للحقوق والتنمية (GNRD) التي أعربت عن سعادتها بتولي مهامها التطوعية في الشبكة وبزيارتها لمصر في إطار هذه الصفة ، وأشارت " سماحة" إلى إيمانها بأن الفن رسالة يحملها الفنان لخدمة وطنه في إطار رد الجميل للناس الذي دعموه وساندوه وصنعوا شهرته ، كما أشارت سماحة إلى العلاقة الوثيقة بين الفن والتنمية وحقوق الإنسان . وأضافت الفنانة كارول سماحة ان العشوائيات هى احدى اهم المشاكل التى يجب التركيز على التخلص منها واعادة تأهيل وإسكان قاطنيها ، وأضافت ان مصر اختارت طريق الانطلاق للامام والتغير والتطوير الذى لا يمكن ان ينجح دون تغير وتطوير الواقع الانسانى لفقراء مصر الذين يشكلون الكنز الحقيقى لاي مشروع تطوير ودولة عصرية تنعم بالأمن والسلم الاجتماعي. مضيفة ان الانسان العربى هو راس المال الذى تم اهماله لسنوات طويلة وانه ان الاوان لاطلاق العنان لقدرات هذا المكنون والاهتمام به ، مؤكدة فى الوقت نفسه على حرصها الشديد للعمل مع الشبكة الدولية والحكومة المصرية والجهات المانحة لإيجاد الية تعاون تغير واقع العشوائيات فى مصر . تضمنت الاحتفالية قيام السيدة كارول سماحة سفيرة النوايا الحسنة للشبكة الدولية للحقوق والتنمية بزيارة عدد من المرضي وذوى الاحتياجات الخاصة بمنطقة منشاة ناصر بحلوان ، وتقديم الهدايا لعشرات الأطفال والأسر في المنطقة ، وقد استقبل أهالي المنطقة زيارة سفيرة الشبكة بالترحاب الشديد والتفاعل الإيجابي وتأتي حملة الشبكة الدولية للحقوق والتنمية (GNRD) في إطار التكامل مع جهود الحكومة ومنظمات المجتمع المدني المصري الساعية إلى تطوير المناطق غير المخططة العشوائية ( وتوفير الخدمات الجيدة لساكني هذه المناطق خاصة بعد أن قامت الحكومة المصري بتخصيص وزارة مستقلة للتطوير الحضاري مهمتها الأساسية تطوير المناطق غير المخططة )العشوائية كما تأتي الحملة في في سياق دعم الشبكة للحكومة والشعب المصري للوفاء باستحقاقات خارطة الطريق في شقيها الانتخابي والتنموي ، فبعد أن أسهمت الشبكة في دعم نزاهة الاستفتاءات والانتخابات التي أجريت في مرحلة ما بعد ثورة 30 يونيه ، فإنها تدعم التوجه التنموي للحكومة والشعب المصري في الوقت الراهن من خلال حملة تطوير المناطق غير المخططة) العشوائية . الجدير بالذكر ان الشبكة الدولية للحقوق والتنمية(GNRD), منظمة دولية غير حكومية تتخذ من النرويج مقرا لها ، أنشئت في يونيو2008 بهدف دعم وتعزيز كل من حقوق الإنسان والتنمية البشرية من خلال تبني سياسيات واستراتيجيات جديدة لإحداث تغييرات حقيقية ، وهي تولى اهتماما متزايد بمساعدة الفئات الأكثر احتياجا في مختلف مناطق العالم ، وتوظف خبراتها وقدراتها المؤسسية من أجل مساعدة هؤلاء الناس للوصول لحقوقهم المشروعة في حياة كريمة خالية من الفقر والعوز.