كاظم الساهر يشعل سطوح بيت الدين

زهرة الخليج  |   3 أغسطس 2014
أحيا كاظم الساهر حفلتين ضمن "مهرجانات بيت الدين" تعتبران من أقوى الحفلات وأجملها على الإطلاق. الحضور فاق الـ 10 آلاف متفرج أتوا من لبنان والمغرب والعراق والأردن للاستمتاع بليلة طربية فاقت كل التوقعات، إذ نوّع "قيصر الغناء" بين قديمه وجديده وافتتح الحفلة بأغنية "ها حبيبي" ثم "بغداد لا تتألمي" التي كان تفاعل الجمهور معها قوياً. كاظم الذي يعرف كيف يحرّك جمهوره ويطربه، كان في قمة سعادته وظهر ذلك جلياً على المسرح، وعبّر عن ذلك قائلاً: "مبسوط كثير". وخلال الحفلة، وجّه تحيةً إلى سكان بلدة "بيت الدين" الذين جلسوا على سطوح منازلهم للاستماع اليه، ولبّى طلب الجمهور الذي طالبه أكثر من مرة بتقديم أغنية "أنا وليلى"، فقال إنّه سيقدم مقطعاً واحداً فقط، ثم قال "انتو ما تتعبوا من أنا وليلى؟". وأردف أنّه في كل حفلة يخرج عن البرنامج الذي يعده بناءً على طلب جمهوره. كما غنّى "يا رايحين لبنان" وحمل العلم اللبناني ولوّح به. يذكر أنّه كان هناك شاب عراقي بين الحضور، وحالما الساهر المسرح، صرخ قائلاً: "غنللي بغداد يا كاظم، أنا جيث من العراق احضرك غنللي بغداد"، بينما صرخت إحدى الحاضرات بأعلى صوتها: "كاظم ليه ضعفان يا قلبي؟"، وكانت طوال الحفلة تصرخ "كاظم تؤبرني"!