اختبار الأسبوع: الزبدة أم السمن النباتي للطهي؟

ميرا عبدربه

  |   9 مايو 2015
لا نخفي عليك أنّ نكهة الطعام تصبح مختلفة عند استخدام السمن النباتي أو حتى الزبدة. تضيف هذه الأنواع من الدهون مذاقاً مميزاً وغنياً إلى المأكولات. لكن عند اتباع الرجيم والمعاناة من أمراض القلب وارتفاع سكري الدم، لا يمكن استخدام لا الزبدة ولا حتى السمنة لأنّهما تحتويان على أنواع مضرة من الدهون تشكّل خطراً على الصحة. الا أنّه في بعض الحالات، قد تضطرين لاستخدام السمنة أو الزبدة للطهي أو لتحضير الحلويات، فما هو الإختيار الأفضل للصحة؟ إذا اردنا المقارنة بين السمنة والزبدة، يفضَّل زهرتنا أن تستخدمي السمن النباتي، فأنواع الدهون الموجودة فيه هي نباتية 100? وبالتالي لا تسبّب ضرراً كبيراً على الجسم. السمن النباتي يحتوي على نسبة أعلى من الدهون غير المشبعة الأحادية والمتعددة التي تسهم في تقليل الكوليسترول الضار. ويفضَّل اختيار السمن النباتي السائل لأنه يحتوي على كمية أقل من الدهون المتحولة مقارنة بالسمن النباتي ذي القوام الصلب. أما بالنسبة إلى الزبدة، فهي مصنوعة من الدهون الحيوانية المشبعة والمتحولة التي تلحق ضرراً كبيراً بالجسم. الزبدة تؤدي الى رفع الكوليسترول في الدم، وبالتالي لا يجب استخدامها في عملية الطهي. وأخيراً ننصحك زهرتنا باستخدام السمنة النباتية عند الحاجة فقط، وليس في كل أنواع الطهي لأنها مليئة جداً بالدهون وتسبّب زيادة في الوزن أيضاً.

للمزيد:

آخر الصرعات للتخلّص من السيلوليت! لماذا يزداد وزني في الصيف؟ بالصور: تمارين رياضية منزلية

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث