ريم السميرات تصمّم سيارة خالدة وتحذر من الحوادث

زهرة الخليج  |   2 أغسطس 2015
في زاوية من أركان مهرجان "الفحيص" الثقافي في الأردن، تقف السيارة التي صممتها المهندسة الأردنية ريم السميرات (23 عاماً) التي تخرجت من الجامعة الألمانية الأردنية وانتقلت بعدها إلى ألمانيا لتتعلم تصميم السيارات. تقول السميرات عن السيارة وهي تشرح عنها في المهرجان إنها "سيارة المستقبل"، فقد وضعت المهندسة الطموحة تصميماً مبتكراً أسمته (فينيكس) أي طائر العنقاء. وذلك لأنها سيارة تعمل على الطاقة المتجددة أي أنها "خالدة" مثلما هو طائر العنقاء في الأسطورة. تتميز "فينيكس" بخطوطها الرياضية التي تتميز مع اللون البرتقالي كما أن لديها العديد من المزايا الفريدة التي تساعد على جعلها أكثر أمانا على الطريق، مثل الاستفادة من تقنيات التكنولوجيا الحديثة للمساعدة في تركيز السائق أثناء القيادة؛ فـ(المرايا الخلفية) هي التكنولوجيا التي سوف تشير إلى السائق لعدد السيارات التي تحيط به، وتحذره من الحوادث المحتملة. يمكن لسيارة "فينيكس" يمكن أن تنتج بقوة 160 حصانا، وذلك بفضل عجلات السيارة الجديدة التي عملت شركة (ميشلان) على تطويرها؛ ففي كل عجلة يمكن أن تنتج 40 حصاناً، ومن خلال هذه الخاصية يتاح للسائق قيادة السيارة في أوضاع مختلفة بالدفع على العجلات الأمامية - بالدفع على العجلات الخلفية.