غادة عبد الرازق حزينة

دعاء حسن ـ القاهرة  |   3 فبراير 2012

قررت غادة عبد الرازق تأجيل عرض فيلمها الجديد «ريكلام» حداداً على أرواح أحداث بورسعيد التي وقعت في مصر وأسفرت عن وقوع الكثير من القتلى والجرحى.


وأوضحت الفنانة المصرية لـ «أنا زهرة» أنّه كان يُفترض عرض العمل في الأول من شباط (فبراير)، لكنّه تأجّل لساعات حتى الانتهاء من طباعة النسخ. لكن بعد وقوع الأحداث، اتفقت مع الجهة المنتجة على تأجيل عرضه.


كما أعربت عن حزنها لوقوع الضحايا في مباراة كرة قدم، مؤكدة أنّها بكت بشدة على هؤلاء الشباب، خصوصاً أنّ أعمارهم تراوح بين 17 و20 عاماً. وهو ما جعلها تضع نفسها مكان أمهاتهم. وأنهت كلامها «حسبي الله ونعم الوكيل وربنا يصبر أهاليهم».


ويشارك في بطولة فيلم غادة كل من رانيا يوسف، ومادلين طبر، وإيناس مكي، وعلا رامي، وإنجي خطاب، ودعاء سيف الدين، وضياء الميرغني، ورضا حامد وصبري فواز. والشريط من تأليف مصطفى السبكي، وإخراج علي رجب.


للمزيد:
غادة عبد الرازق ترتدي الحجاب وتقرأ القرآن الكريم