الشارقة تحتضن أول مركز تصميم احترافي!

زهرة الخليج  |   20 فبراير 2016
قبل أيام، أطلق "مركز 1971" للتصاميم "متجر 1971 للتصاميم" في سوق الشناصية في منطقة قلب الشارقة. إنّه أول متجر من نوعه في الشارقة مخصَّص حصرياً للتصاميم المنتَجة في دول مجلس التعاون الخليجي. ويتيح متجر "1971 للتصاميم"، للجمهور فرصة انتقاء واقتناء أعمال فنية من إنجاز نخبة من المصمّمين المحليين والخليجيين. ويسلّط الضوء على أصالة صناعة التصاميم وجذورها العميقة في الإمارات العربية المتحدة، وعموم دول الخليج العربي. ويحتضن طيفاً واسعاً من التصاميم، منها أعمال كُلّف بإنجازها مصمّمون مبدعون أخيراً، إلى جانب الحليّ والأزياء والأقمشة والمفروشات والأعمال المطبوعة والمزخرفة، وجميعها مستلهمة من بيئة المنطقة. في هذه المناسبة، قال يوسف موسكاتيللو، مدير "مركز مرايا للفنون" و"مركز 1971 للتصاميم": "إننا سعداء بالإعلان عن افتتاح "متجر 1971 للتصاميم" كحاضنة لأعمال المصمّمين المخضرمين والصاعدين في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة، ويتمثل دوره في تمكين الباحثين عن مفاهيم التصاميم المختلفة من انتقاء واقتناء تصاميم مبدعة لمصممين مبتكرين في الإمارات وعموم بلدان مجلس التعاون. يتضمن المتجر أعمالاً لكل من "أبجد للتصميم" و"إتش كيه دي للمجوهرات" و«هذا مِسواك» وآية البيطار، وبرايان دوغان، و Architecture+Other Things و Oe-o وآخرين". 1971 1971 مركز تصميم متعدد الوظائف متخصص في عرض، وتحفيز، ومناقشة مختلف أشكال التصاميم المعاصرة التي تراوح من فن الصور إلى المفروشات والتصاميم الداخلية، والتصاميم التفاعلية، والتقنيات الحديثة. من خلال مزيج من المعارض والبرامج الفنية، يهدف 1971  إلى الظهور كأكثر من مجرد صالة فنون، والتحول إلى مركز تصميم إقليمي ودولي في الإمارات العربية المتحدة، والعمل عن قرب مع المصممين والمهندسين المعماريين والمدارس والجامعات في المناطق المحلية.