20 دقيقة من هذه الرياضة لجسم منحوت

ميرا عبدربه  |   25 فبراير 2016
هناك نوع جديد من الرياضة ينتشر حالياً. هذا النوع تتم ممارسته على ماكينة خاصة، تساعد على تحريك عضلات الجسم كافة خلال 20 دقيقة فقط. فما هو هذا النوع من الرياضة؟ وكيف يعمل؟ "أنا زهرة" جربت الرياضة الجديدة، وأتت لك بالمعلومات التي يجب معرفتها عنها. يتم أولاً ارتداء ثياب مخصصة لماكينة الرياضة الجديدة التي تسمى Miha Tech. هذه الثياب تساعد على التقاط عضلات الجسم، وبث ذبذبات الى العضلات كافة. خلال 20 دقيقة، تبعث هذه الماكينة الذبذبات، ويطلب منك المدرب الشخصي إجراء الحركات الرياضية المناسبة مع ضرورة التنفس بشكل جيد. يتم تعديل قوة الذبذبات بحسب قدرة جسمك على التحمل. هذا النوع من الرياضة يناسب الأشخاص الذي لا يرغبون في قضاء وقت طويل في النادي الرياضي، فـ20 دقيقة منها مرة في الأسبوع، تساوي 5 ساعات من الرياضة، وهي تساعد على حرق كمية كبيرة من السعرات الحرارية وفق ما أخبرني المدرب الرياضي الذي التقيته. قمت بتجربة هذه الرياضة. في البداية، أحسست بشعور غريب بسبب الذبذبات التي تنتشر في جسمي. وخلال الدقائق العشرين، لم أشعر بأي تعب، خصوصاً أنّ جسمي معتاد على ممارسة الرياضة باستمرار، واستغربت عندما طلب مني المدرب عدم ممارسة الأنشطة الرياضية لمدة يومين كي أعطي جسمي الوقت الكافي للاسترخاء والحصول على الراحة. ولكن فعلاً في اليوم التالي، شعرت بألم خفيف في كل عضلات جسمي، وشعرت أيضاً بأن كل عضلاتي مشدودة إلى أقصى حد، خصوصاً عضلات البطن رغم أنّي أمارس الرياضة يومياً. نعم هذه الرياضة تنحت الجسم بشكل رائع وسريع. لكن الشحنات الكهربائية التي ترسلها هذه الماكينة الى الجسم، غير محبذة بالنسبة إليّ، إذ قد تحمل عدداً من ردات الفعل السلبية. شخصياً، أفضل ممارسة الرياضة المليئة بالحركة، فهي تشعرني بالسعادة أكثر، وتؤمن وقاية أكبر من أمراض القلب والشرايين وارتفاع ضغط الدم والسكري وغيرها من الأمراض. وأنت ما رأيك زهرتنا؟