تعرفي على الإماراتيتان اللتان شاركتا في ريو 2016 ؟

زهرة الخليج  |   7 أغسطس 2016
  إماراتيتان اثنتان لفتتا الأنظار إليهما منذ ظهورهما في حفل افتتاح أولمبياد ريو 2016 والذي أقيم في ملعب الماراكانا بمدينة ريو دي جانيرو البرازيلية . الكثير من التساؤلات دارت حول من تكونا، أنا زهرة تقدم لكم الجواب. ندى البدواوي منذ أن ظهرت في مقدمة البعثة الإماراتية المشاركة، لفتت ندى البدواوي الأنظار إليها، حيث حظيت السباحة الإماراتية بشرف رفع علم الإمارات. لم يكن حملها للراية فقط هو ما سلط الأضواء عليها يومها، بل عيناها اللتان اختلطتا بدموع الدهشة والفرح والفخر. موهبة ندى كانت وراء وجودها في حدث ضخم كهذا، وحملها لعلم الدولة كان بسبب مؤهلاتها وقدراتها العالية والتي أهلتها لحمل هذا الشرف في محفل أولمبي عظيم . من جانبها قالت ندى لوسائل الإعلام :" لم أصدق أن أحصل على هذه الفرصة الذهبية وأدخل ضمن قائمة أبطالنا الذين سبق لهم حمل العلم في حفل افتتاح الأولمبياد، وأفخر بهذا واعتبره وساماً على صدري، وإنجازاً لا يقل عن إنجازات الفوز بالبطولات، لأن التاريخ سيسجل أنني رفعت العلم مثلما يسجل الإنجازات للأبطال، فقد عشت أجمل لحظات العمر، وكانت ليلة جميلة واحتفالية رائعة». وأضافت :"المشاركة مع سباحين عالميين في المحفل الأولمبي له وضعية خاصة، لأنه يعطيني الفرصة للحصول على الخبرة والاحتكاك والاستفادة من خبراتهم، والأهم في الحدث هو تقارب الرياضيين فيما بينهم. تعد أولمبياد ريو انطلاقتي الحقيقية في رياضة السباحة ودفعة معنوية كبيرة في كل بطولاتي المقبلة". ووجهت ندى الشكر إلى سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية الذي منحها هذا التكريم الكبير، مؤكدة أنه سيكون حافزاً لها في مستقبلها الرياضي، خاصة أنها ما زالت صغيرة السن وتطمح إلى تحقيق إنجازات عالمية للإمارات. وبذلك تكون البدواوي قد انضمت إلى قائمة أبطالنا الرياضيين الذين رفعوا علم الدولة في حفل افتتاح الأولمبياد خلال 9 دورات، حيث سبقها نجوم كبار بداية من أولمبياد 1984وحتى 2012، حيث كان آخر من رفع العلم الشيخ سعيد بن مكتوم بطل الرماية في الدورة الماضية بلندن وسبقه الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم في بكين. عائشة البلوشي رغم أن رياضة رفع الأثقال رياضة غير جاذبة على مستوى العالم ولا تلقى إقبالاً كبيراً، إلا أن الإمارات مليئة بالمواهب في هذه الرياضة من ضمنهم عائشة البلوشي التي ظهرت خلف البدواوي وفي الصف الأول. البلوشي هي رافعة أثقال إماراتية، تسعى لرفع إسم الإمارات عالياً وأن تكون ضمن أفضل 10 رافعات أثقال في العالم، كما صرح مدربها رضا عياشي للإعلام. تمتلك البلوشي (المنافسة في فئة وزن 58 كجم)، مسيرة حافلة بالإنجازات. فبعد التحاقها بصفوف المنتخب الوطني عام 2009، نجحت بتحقيق 3 ميداليات برونزية، ثم حققت عام 2010 ثلاث ميداليات ذهبية في البطولة العربية في العراق، وفي عام 2011 حققت ميدالية ذهبية وميدالية فضية في البطولة العربية في المغرب. وواصلت البلوشي سجلها الحافل عام 2013، من تحقيق 3 ميداليات ذهبية في بطولة غرب آسيا في الأردن، و3 ميداليات برونزية في البطولة العربية في قطر. وعادت لتحصد ميدالية ذهبية في البطولة العربية التي أقيمت في تونس عام 2014، فيما كانت غلتها وفيرة عام 2015، بتحقيق ذهبية البطولة العربية في الأردن، وميدالية ذهبية و2 فضية في البطولة العربية في مصر والميدالية الذهبية و2 فضية في البطولة الأفروآسيوية في شرم الشيخ بمصر. شاركت البلوشي ضمن أفراد منتخبنا الذين نالوا بطاقة التأهل لأولمبياد لندن عام 2012، كما حققت المركز الأول في الفئة «ب» في بطولة آسيا التأهيلية التي أقيمت في أوزبكستان العام الجاري، ليقع اختيار الاتحاد عليها لتمثيل الدولة في هذه الدورة بالتنسيق مع اللجنة الأولمبية الدولية.