تجنبي هذه المكونات المضرة عند إختيار مستحضرات العناية بالبشرة

زهرة الخليج  |   17 أغسطس 2016
كما يحتاج جسدك إلى نظام غذائي سليم ومتكامل، فتحتاج البشرة كذلك إلى العناية الخاصة والإهتمام بصحتها. وربما ستفاجئين عند إكتشاف أن الكثير من مستحضرات العناية بالبشرة قد تحتوي على مكونات كيماوية قاسية قد تضر بصحة بشرتك. هناك الكثير من المكونات الصناعية التي يؤدي إستعمالها إلى تهيج البشرة وإلتهابها، وبعض هذه المكونات تصنف مع المواد المسرطنة التي يجب الإبتعاد عنها كليا. تعرفي معنا على هذه المكونات ثم أحرصي على قرآة الملصقات على مستحضرات العناية بالبشرة قبل شرائها. فينوكسي إيثانول Phenoxyethanol من المواد الحافظة المستخدمة على نطاق واسع في عالم الجمال لمنع نمو البكتيريا والفطريات داخل عبوات المستحضرات. ولكن قد تسبب التحسس لبعض الناس كما أنها إرتبطت في الآونة الخيرة بزيادة مخاطر الإصابة ببعض أنواع السرطان مثل سرطان الثدي والغدد المفاوية. هايدراكوينون Hydraquinone توجد هذه المادة في الكثير من مستحضرات تفتيح لون البشرة. وبالرغم من فعاليتها، إلا أنها تضعف خلايا البشرة مما قد يؤدي إلى الإصابة بالسرطان. دايميثيكون Dimethicone نوع من السيليكون يضاف إلى المستحضرات ليعطيها قواما سلسا وحريريا. يشكل حاجزا على البشرة ويملأ الخطوط والتجاعيد ولكن يتسبب هذا الحاجز في جفاف البشرة وحبس البكتيريا داخل الجلد مما يؤدي إلى الإلتهابات. الزيوت المعدنية Mineral Oils  ومشتقات البترول Petrochemicals نظرا لتكلفتها المنخفضة ومدة صلاحيتها الطويلة، تستخدم هذه الزيوت والمواد الصناعية داخل الكثير من منتجات التجميل بفضل قدرتها على ترطيب البشرة بشكل فعال. ولكن أثبتت بعض الدراسات أن هذه المواد قد تتسبب في إنسداد المسام والإصابة بالبثور وحب الشباب والرؤوس السوداء. فثاليتس Phthalates تستخدم هذه المواد لزيادة مرونة تركيبات المستحضرات وليونتها. وإرتبطت بزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي وبإختلال الغدد الصماء.  تظهر بإسم dimethyl phthalate في رذاذ تثبيت الشعر و dibutyl phthalate في طلاء الأظافر و diethyl phthalate في العطور وكريمات الترطيب.