اختيار الشيخة فاطمة الشخصية الداعمة لتحقيق الأمن والسلام للمرأة العربية

زهرة الخليج  |   6 سبتمبر 2016
اختار المؤتمر الوزاري الأول حول «المرأة وتحقيق الأمن والسلام في المنطقة العربية» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات» الشخصية الداعمة لتحقيق الأمن والسلام للمرأة العربية. وقالت إيناس مكاوي مدير إدارة المرأة والأسرة والطفل بالجامعة العربية -في تصريح لمراسل وكالة أنباء الإمارات بالقاهرة- إن المؤتمر الذي اختتم أعماله أمس بالقاهرة ثمّن جهود النساء اللاتي لهن الفضل والريادة في مجال الأعمال الإنسانية التي أسهمت في تخفيف المعاناة عن المرأة العربية في حالات الكوارث والنزاعات المسلحة وعلى رأسهن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» و«أم الإنسانية». وأضافت أن هذا الاختيار جاء بناء على توافق من كافة المشاركين والمسؤولين، وممثلي الآليات الوطنية للمرأة والمنظمات الإقليمية والدولية، والشخصيات العامة، ومؤسسات المجتمع المدني الذين ثمنوا جهود سموها البناءة لحماية النساء اللاتي يعانين اللجوء والنزوح وظروف عدم الاستقرار والنزاعات المسلحة، حيث أشاد المؤتمر أيضا بما قدمته أيادي سموها البيضاء لحماية النساء والأطفال في كل المواقع بالمنطقة العربية. وكانت الجامعة العربية قد نظمت المؤتمر الذي عقد على مدى يومين بالقاهرة وبمشاركة معالي الدكتورة ميثاء بنت سالم الشامسي وزيرة دولة بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة، ومنظمة المرأة العربية، ومؤسسة كرامة، والبرنامج الإنمائي للأمم المتحدة، واللجنة الاقتصادية والاجتماعية، ومنظمات المجتمع المدني والمعنيين بقضايا المرأة.