حياة الفهد لأول مرة في فيلم روائي مصري

زهرة الخليج  |   10 مارس 2017
انتهت الفنانة الكويتية حياة الفهد من تصوير أول فيلم لها في مصر بعنوان "الساعة"، وهو فيلم روائي قصير. وعلى الرغم من نجاحها الكبير في الدراما، فقد دخلت بمسلسلاتها بيوت الأسر العربية ولقيت فيها النجومية والمحبة، لكن الفهد لم تكن مهتمة بالسينما، كما أن السينما الكويتية ليست صناعة بارزة، على عكس الدراما الكويتية. وقبل فيلم "الساعة"، غابت الفهد عن السينما 40 عاماً، حيث كان آخر فيلم قدمته بعنوان "الصمت" وتم طرحه عام 1976. كاتب العمل هو السيناريست أحمد عاشور، ويتناول قصة أم شهيد تقوم بتجسيدها حياة الفهد. والفيلم ينتجه محمد القحطاني، وهو عن فكرة للفنانة الشابة عايدة غنيت، وقامت بإخراجه المصرية مريم الجزايرلي. العمل لا يشير إلى دولة عربية محددة أو حرب بعينها، بل بشكل عام يرصد حياة أم شهيد. وعلى عكس ما يتوقع المرء، زارت حياة الفهد مصر مرات قليلة، وكان آخر ظهور لها من خلال تكريمها من قبل منظمة "نورتاتس" وجمعية "الفن الجميل"، وحصولها على جائزة تحمل اسم الفنانة القديرة الراحلة أمينة رزق.