لهذا السبب لم تجني مخترعة لعبة "السبنر" فلساً واحداً؟

زهرة الخليج  |   8 مايو 2017
في الأيام الاخيرة شهدت لعبة السبنر رواجاً خيالياً حول العالم ، حيث تم بيع هذه اللعبة بشكل مجنون. منطقياً من المفترض أن يكون صاحب هذا الإختراع  يملك ثروة تقدر بالملايين الآن ، ولكن للأسف أن المرأة التي تقف وراء هذا الاخترع لم تجني فلساً واحداً من اختراعها! اخترعت كاثرين هيتينغير لعبة السبنر لابنتها قبل 20 عاماً مضت. وقالت سارة ابنة كاثرين إنّ والدتها وضعت الكثير من وقتها وجهدها في هذا الاختراع. ويعود السبب إلى عدم جني كاثرين أي أرباح إلى أنها لم تكن تملك مبلغ 400 دولار لتسجيل براءة اختراعها وقتهت. ويستطيع أي شخص الآن أن يركّب لعبة سبنر من دون أن يدفع أي فلس للمخترعة الأولى.إلا أن سارة تؤكّد أن والدتها لا يهمّها المال ويكفيها سعادة الناس ! وتأتي لعبة السبنر بأشكالٍ وأحجامٍ مختلفةٍ ويتراوح سعر الواحدة ما بين دولارين أمريكيين ويصل سعر المطليّة بالذهب ما يُقارب الـ 900 دولار.