فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل لا تقدر بثمن

ميرا عبدربه  |   1 أغسطس 2017

خلال الأسبوع الأول من شهر آب/ أغسطس يحتفل العالم بالأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية وذلك لأهمية الرضاعة الطبيعية للأم والطفل معاً. "أنا زهرة" ستحتفل معك في هذا الأسبوع عبر تقديم عدد من المقالات الخاصة بالرضاعة الطبيعية واليوم نسلط الضوء على أهمية تقديم الحليب الطبيعي للطفل.

الحليب الطبيعي يعتبر الحليب الأفضل للطفل على الإطلاق خصوصاً خلال أول ستة أشهر من حياته حيث لا يجب تقديم أي نوع آخر من المشروبات والمأكولات للطفل خلال هذه الفترة. تنصح منظمة الصحة العالمية بارضاع الطفل لمدة سنتين على الأقل اذ ان هذا الحليب مميز ورائع بالنسبة لحياة الطفل. واليك في ما يلي فوائد الحليب الطبيعي للطفل:

  • يحتوي حليب الأم على كمية كبيرة من الفيتامينات والمعادن والتي يمكن للطفل امتصاصها بشكل أفضل بكثير من الفيتامينات والمعادن الموجودة في الحليب الإصطناعي.

  • تساعد الرضاعة الطبيعية على تقوية الجهاز المناعي للطفل وتحميه من الأمراض.

  • تخفف الرضاعة الطبيعية من خطورة اصابة الطفل بالإلتهابات.

  • تحمي الرضاعة الطبيعية الطفل من الإصابة بالأمراض المزمنة كالسكري والبدانة في المستقبل.

  • تزيد من الذكاء عند الطفل.

الرضاعة الطبيعية لا تعطي فوائد للطفل فقط بل هي تمدَك كأم بعدد من الفوائد الصحية. الرضاعة الطبيعية هي من أفضل الطرق التي تساعدك على خسارة الوزن بعد الولادة اذ انها تساعد على حرق 500 سعرة حرارية في اليوم الواحد. كما ان الرضاعة الطبيعية تحمي الأم من خطر الإصابة بسرطان الثدي وسرطان المبيض وتخفف من التوتر الذي يحصل بعد الولادة.