طرق مثبتة علمياً للحصول على نوم مريح

ميرا عبدربه  |   28 مارس 2018
النوم لساعات كافية أمر ضروري لعمل الدماغ ومن أجل الحفاظ على صحة الأعضاء الداخلية للجسم. لكن  هناك الكثير من الأشخاص يعانون من قلة النوم مما يؤثر على حياتهم اليومية وأدائهم. عدم الحصول على ساعات كافية من النوم خلال فترة الليل مشكلة حقيقية. قلة النوم تؤثر على نسبة التركيز خلال اليوم حيث أن الأشخاص الذين لا يحصلون على حاجتهم من النوم لا يمكنهم التركيز خلال ساعات عملهم بشكل كافي. كما أن قلة النوم هي من أبرز الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الإكتئاب والتوتر. فما هي الطرق التي أثبتتها الدراسات العلمية التي تساعد في التغلب على مشكلة الأرق؟ اختيار وقت محدد للنوم تحديد وقت يومي للنوم يساعد في التخفيف من مشكلة الأرق. حاولي الخلود إلى الفراش يومياً في وقت مبكر  ليحصل جسمك على حاجته من النوم مما يساعد على تحسين  أدائك اليومي ويزيد من تركيزك خلال العمل. أما بالنسبة لعطلة نهاية الأسبوع، لا مانع من تغيير هذا الروتين من أجل الإستمتاع بوقتك بشكل أكبر. اللجوء إلى بعض أنواع المشروبات شرب أنواع معيَنة من الأعشاب يساعد على التمتع بالهدوء وبالتالي النوم أسرع، ومن بين هذه الأعشاب نذكر البابونج واللافندر واليانسون والتي يفضل تناولها على شكل شاي مع العسل لقضاء ليلة نوم مريحة للغاية. ممارسة التمارين الرياضية قبل موعد النوم بساعتين تعتبر الرياضة من أفضل الطرق التي تساعد على النوم بشكل أفضل. تشير احدى الدراسات العلمية التي أجريت عام 2013 أن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة يتمتعون بساعات نوم أفضل من غيرهم. يجب ممارسة الرياضة قبل بساعتين من النوم وذلك كي نعطي الوقت الكافي للجسم لإستعادة حرارته الطبيعية قبل الخلود إلى الفراش. اليوغا والمشي والركض من أهم أنواع التمارين التي تساعدك على النوم بشكل أسرع. اختيار الوسادة وملابس النوم بعناية يجب اختيار وسادة مريحة ذات نوعية جيدة وارتفاع مناسب من أجل التمكن من الاستغراق بالنوم سريعاً. كما أن ملابس النوم  تلعب دوراً جيداً في محاربة الأرق. لذا ينصح الخبراء بارتداء ملابس النوم القطنية لأنها الأكثر راحة.