الأم كارداشيان تنقذ ابنها الوحيد

كارمن العسيلي

  |   12 ديسمبر 2018

اشترت «كريس جينير» والدة نجوم تلفزيون الواقع كيم، كلوي، كورتني وروب كارداشيان، وكيندال وكايلي جينير، نصف أسهم شركة ابنها الوحيد لتصنيع الجوارب من علامة «أرثور جورج»، لإنقاذه من مشكلته المالية. ويخوض روب (31 عاماً) الشقيق الأصغر للنجمات كارداشيان، معركة متواصلة مع زوجته السابقة المغنية الأميركية بلاك شاينا، التي اتهمته مؤخراً بمحاولة التملص من دفع نفقة طفلتهما دريم (عامان)، البالغة 20 ألف دولار في الشهر. 

وكان روب طلب تخفيض القيمة في وقت سابق لعجزه عن توفير المال، مشيراً في طلبه إلى أن القيود التي وضعتها شاينا على ظهوره على «السوشيال ميديا»، أسهم في تراجع مبيعات شركته، لعجزه عن الترويج لعلامته الخاصة بالجوارب.

ويفيد روب أنه خسر نصف حصته في الشركة لصالح والدته التي كانت تشتري الأسهم لدعمه وتغطية نفقاته.

وهو اليوم يعيش في منزلها ولديه عجز يصل إلى 300 ألف دولار. وبدأت الخلافات تدب بين روب وشاينا وتتكشف للعلن بعد إنجاب طفلتهما دريم في شهر نوفمبر 2016، لتنتهي برفع شاينا قضية تشهير بحق روب بعد تعمده نشر صورها عارية عبر حسابه الرسمي على تطبيق انستجرام.

وزن طفلة جيسكا سيمبسون الجديد هو سبب سمنتها!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث