فضيحة تطارد «نجمة النباتيين»

كارمن العسيلي

  |   5 أبريل 2019

صدق المثل القائل «حبل الكذب قصير»، فالفضيحة التي أثارتها نجمة «اليوتيوب» يوفانا ميندوزا المعروفة أيضاً باسم Rawvana، كشفت كذبها في الترويج لفوائد النظام الغذائي النباتي. 
الفضيحة التي أطلق عليها اسم «فيش غايت»، لم تثر حفيظة متابعي ميندوزا (28 عاماً) البالغ عددهم أكثر من مليون ونصف المليون متابع فحسب، وإنما أيضاً أثارت حفيظة أخصائيي التغذية والصحة الذين حذروا من خطورة الاستماع، لنصائح تتعلق بصحة الفرد من جهات غير متخصصة في المجال.
لم يكن من المفترض أن يشاهد أحد النجمة، التي كانت تتدعي لسنوات أنها تتبع نظاماً غذائيا نباتياً، مئة في المئة، وهي تأكل طبق سمك، لكن «الأمور سارت بعكس ما تشتهيه ميندوزا»، إذ انتشر فيديو تظهر فيه وهي تحاول إخفاء الطبق ما أغضب متابعيها. أرغمت ميندوزا تحت سيل الانتقادات، على تقديم اعتذار مصور مدته 33 دقيقة، شرحت فيه أسباب توقفها عن كونها نباتية عازية السبب إلى تدهور صحتها وحاجتها إلى فيتامينات. لكن الاعتذار لم يكن كافياً بالنسبة إلى النباتيين من متابعيها الذين شعروا أنهم تعرضوا للخداع لسنوات طوال.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث