4 أفلام رسوم متحركة للكبار.. والصغار

عبدالرحمن الحميري

  |   25 نوفمبر 2019

قد تبدو عبارة (فيلم رسوم متحركة للصغار والكبار) مبتذلةً بعض الشيء، لفرط ما استُهلكت، لكن هذا لا ينفي صدقها ودقتها. من النادر أن تجد فيلم رسوم يستمتع به الكبار حقاً من دون أن تكون مشاهدتهم له مجرد مجاملة لأطفالهم أو إخوتهم الصغار. فهذه الأفلام إلى جانب كونها مصدراً للمتعة والتسلية؛ هي تُعيد لنا حسّ الدهشة، وتعزّز نظرتنا المختلفة إلى الأشياء وكأننا نراها للمرة الأولى، تماماً كالأطفال. في رواية (عالم صوفي) يُرسل أحد الأساتذة الغامضين رسائل تعليمية عن الفلسفة إلى صبيةٍ لم تبلغ الخامسة عشرة من عمرها، ويقول في بعضها: (عليكِ ألا تصبحي جزءاً من أولئك الذين يتقبلون العالم كحتمية)، (أكثر الناس ولأسباب مختلفة، مشغولون بحياتهم اليومية، إلى حد لا يترك لهم وقتاً ليندهشوا أمام الحياة). ولذلك، سأستعرض في هذا المقال أربعة من أفضل أفلام الرسوم المتحركة في آخر 10 سنوات، والمشترك بينها جميعاً أنها تُعيد خلق الواقع في قالب سحري مدهش!

Coco
التحفة الموسيقية من إنتاج شركتي (بيكسار) و(ديزني). وهذه المرة تجري أحداث القصة في المكسيك، حيث يحلم الصبي ميغيل بممارسة شغفه في العزف والغناء، لكن عائلته تمنعه بسبب كرهٍ متوارث للموسيقى. ومع توالي الأحداث يضطر ميغيل إلى سرقة غيتار من مقبرة مغنٍّ شهير ليشارك في مسابقة غنائية، لكنه يُفاجأ بانتقاله إلى عالم الأموات ليصبح الحي الوحيد بينهم، وفي سعيه للعودة إلى عالمه يخوض العديد من المغامرات التي تكشف له أسراراً دفينة. حصل الفيلم على جائزة الأوسكار لأفضل فيلم أنيميشن في سنة 2017.

Frozen
هناك أفلام تعدّ الظاهرة في كل شيء: الفكرة والقصة والشخصيات والإخراج وحتى الأغنيات، وفيلم Frozen هو بلا شك أشهر ظاهرة حققتها ديزني في السنوات الأخيرة، نظراً للشعبية التي حظي بها الفيلم، وتعلق الأطفال بشخصياته، وترديد الجميع لأغنياته: Do you want to build a snowman وLet it go. وهذا ما دفع المنتجين إلى العمل على جزءٍ ثانٍ سيصدر في هذا العام، وكل ما أرجوه أن يكون بنفس جودة وسحر الجزء الأول إن لم يتفوق عليه.

 

Up
كلما رأيت بالوناً في الهواء أو السوق أو في يد طفل، يخطر في بالي فيلمان: فيلم الرعب It، وفيلم الرسوم المتحركة Up، وهذا الأخير يُشعرني بحزن أليف كلما تذكرته، فلا أزال أتذكر الوحشة التي كان يشعر بها العجوز (كارل) بعد أن فقد زوجته وصديقة طفولته (آلي)، قبل أن يلتقي صبي الكشافة (راسل) الذي يدفعه لتحقيق حلمه القديم بالذهاب في رحلة استكشافية إلى شلالات الفردوس، ليتحول بيت كارل إلى منطاد تحمله آلاف البالونات الملونة في رحلة نحو الحلم. فيلم Up من أجمل المشاريع المشتركة بين شركتي بيكسار وديزني، ولا يزال محافظاً على تقييم عالٍ من الجمهور والنقاد على موقع IMDB: 8.2/10.

Inside Out
(هل سبق أن نظرتم إلى أحدهم وتساءلتم: ما الذي يحدث داخل رؤوسهم؟)، بهذه العبارة المشوقة يبدأ واحدٌ من أكثر أفلام الرسوم المتحركة عبقرية وابتكاراً، إذ يأخذنا في رحلة غير مسبوقة إلى داخل رأس طفلة تدعى (رايلي)، ليطلعنا على مركز تحكم للمشاعر الرئيسية: (فرح، حزن، خوف، غضب، اشمئزاز)، وكل شخصية منهم مسؤولة عن الشعور الذي يمثلها، فإذا حصلت رايلي على لعبة جديدة؛ تضغط (فرح) زر التحكم لتصبح رايلي سعيدة، وإذا كانت تفتقد بيتها القديم، تضغط (حزن) الزر فتحزن رايلي، وهكذا. كما يأخذنا الفيلم إلى شركة تُنتج أحلام المنام داخل رؤوسنا، ومنطقة معتمة تمثّل اللاوعي الذي يختبئ فيه أكبر مخاوفنا. Inside Out فاز بجائزة الأوسكار لأفضل فيلم أنيميشن في عام 2016.

توصيات لخمسة أفلام رسوم متحركة أخرى:
• The Lego Batman Movie
• The Incredibles
• How to Train Your Dragon
• Finding Dory
• Zootopia

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث