عبد الخالق الغانم: المالكي... يا ناكر المعروف

زهرة الخليج  |   6 يناير 2011


وصلت العلاقة بين المخرج السعودي عبد الخالق الغانم والفنان فايز المالكي إلى أعلى مستويات التوّتر. بعدما تعاونا في مسلسل "سكتم بكتم"، ها هما ينفصلان بسبب عدم الاتفاق على مسلسل "العداد" الذي كان مقرّراً عرضه على شاشة mbc في رمضان المقبل.


بدأت القصة بخلاف نشب بين المالكي والغانم عبر الصحف إثر رسالة هاتفية بعثها المالكي للغانم تتضمن إعتذاره عن مسلسل "العداد". علماً بأنّ الغانم أجرى مختلف الاستعدادات للعمل، وأبرم عقداً مع mbc لعرضه على شاشتها, إضافة الى إعطاء مبلغ 100 ألف ريال كدفعة أولى لكاتب النص.


لكن اعتذار المالكي أخرج الغانم عن طوره بسبب تأثّر الخطة المرسومة سلباً. وقد كشف الغانم عن الأسباب الحقيقية وراء غضبه. إذ قال: "فعلت من أجل فايز الكثير. ولا أصدّق ما قام به. حين عملنا على مسلسل "سكتم بكتم"، طالبتُ بأجر يبلغ 900 ألف ريال. حينها طلب مني خفض المبلغ, فوافقت على 450 ألف ريال. وأجرينا العمل الذي ربطنا كثنائي واتفقنا على أعمال جديدة. وحين جاء مشروع "العداد"، اتفقت مع mbc بعدما تأكدت من موافقته على المسلسل. وبناء على تلك الموافقة، تم إبرام العقد. ثم جاءتني رسالة الاعتذار تلك".


واعتبر الغانم بشكل غير مباشر بأنّ المالكي ناكر للجميل. إذ أقرضه 300 ريال أثناء تصوير "سكتم بكتم" ولم يستلمها منه إلا بعدما استلم المبلغ من التلفزيون السعودي. وقد كشف الغانم بأنّ اعتذار المالكي عرّضه لخسائر مالية كبيرة، ووضعه في موقف حرج أمام إدارة mbc. لكنّ هذه الأخيرة تفهّمت الأمر وألغت بنود الاتفاق بسلام. ويحزّ في قلب الغانم أنّ المالكي الذي هو شريك نجاحاته السابقة، صدّق ما نُشر في الصحف، ولم يكلّف نفسه عناء رفع السماعة للتأكد من الغانم من صحة ما كُتب.

 

 

المزيد على أنا زهرة:

نجمات أجرين عمليات "تبشيع"

10 أخطاء غذائية تخص جمالك

قناع الأوكسجين يخفي توتر العروس

5 نصائح لنعومة المرفقين والركبتين

قناع لتقشير الوجه في المنزل