ماري جوزيه حنين: الحصول على الجمال ليس مستحيلاً

زينة حداد - بيروت  |   11 ديسمبر 2010

في جعبة ماري جوزيه حنين لقب ملكة جمال لبنان العام 2003. تتميّز الشابة بإطلالتها ومواصفاتها الجمالية. لم تسلك الملكة مجال التمثيل والفنّ، على عكس عدد كبير من زميلاتها، وفضّلت أن تتفرّغ لعملها في مجال إدارة الاعمال. تكره وضع مستحضرات التجميل بكثرة على الوجه، وتميل إلى المكياج الخفيف والناعم. تروي ماري جوزيه لـ"أنا زهرة" علاقتها بالجمال وتقدّم باقة من النصائح للمرأة.

 


ماذا تفعلين لو كنت أقل جمالاً؟
لا يغيّر ذلك شيئاً أبداً. أدخل المجال الذي تخصّصت به، وكنت أحقق الأمور التي وصلت إليها حالياً.

 


ما مدى إهتمامك بشكلك الخارجي؟
أهتم بمظهري بشكل عاديّ. لا أخصّص الكثير من الوقت للعناية بشكلي الخارجي، لأنني أحبّ الجمال الطبيعي والبسيط وليس الجمال المتكلّف، أيّ أن تظهر الفتاة على طبيعتها من دون أن تضع مكياج إلا في الحالات الضرورية. أعتقد أن إحترامي لشكلي الخارجي ينبع من خلال ممارستي للرياضة وتناول طعام صحي وإرتدائي ثياباً مريحة.

 


ماذا تقولين للنساء اللواتي لا يتمتعن بالجمال؟
لا يوجد امرأة قبيحة، لأن غالبية الناس تؤمن أن الانسان ليس فقط مجرّد شكل خارجي بل عدّة أمور مجتمعة معاً. يجب على المرأة التي لا تتمتع بالجمال، أن تظهر الامور الايجابية في شخصيتها، وتلجأ إلى عدّة وسائل لتحسين شكلها إن كان عبر ممارسة الرياضة أو إجراء بعض التعديلات على شكلها، شرط أن يكون ذلك ضمن المعقول، لأن الحصول على الجمال ليس أمراً مستحيلاً.

 


هل للجمال تأثير في حياتك اليومية؟
طبعاً، أعي تماماً أن الجمال يسهّل الحياة، ويقرّبنا من الناس ويفتح أمامنا الابواب المغلقة، لكن لا أستغل جمالي في الامور السلبية أبداً.

 


هل تفكّرين بإجراء بعض عمليات التجميل؟
أخاف من عمليات التجميل والحقن. لا أمانع من ظهور بعض التجاعيد على وجهي. لكن في عمر الأربعين قد أقلل من تلك التجاعيد وقد ألجأ إلى البوتوكس لأنه طريقة سهلة وليس الـ"ليفتنغ" لأنني أشعر بالخوف منه.

 


من هي المرأة المثالية لديك؟
لا يوجد كمال في هذه الدنيا. لكن أجد أن كيار لوبيك، وهي إمرأة أسست حركة عالمية وقد توفيت قبل سنوات وهي تدعو للمحبة ورفض العنف بين الناس. لقد تأثرت بها لأنها لا تميّز بين الناس على إختلاف جنسياتهم ومذاهبهم.

 


ما هي نصيحتك الجمالية؟
أنصح المرأة بممارسة الرياضة باستمرار لكي يكون الجسم مرتاحاً. إضافة إلى تناول الطعام الصحيّ، والبساطة في الثياب وعدم المبالغة في المكياج لتبدو المرأة fresh.

 


كيف يكون المكياج مثالياً؟
عندما يكون خفيفاً. لا أحب أن يكون المكياج سميكاً على الوجه إلا في السهرات أو في المناسبات الكبرى. في أيامي العادية أضع مرطباً للشفاه والماسكارا فحسب.

 


كيف تحافظ المرأة على بشرة نقيّة؟
أن تلجأ إلى قناع للوجه مرة في الاسبوع، وإزالة المكياج بشكل جيد عن الوجه لكي لا يبقى تحت الجلد، كما أن الحمام التركي مفيد للبشرة. أؤمن بفوائد الكريمات على البشرة، وخصوصاً تلك التي تقاوم التجاعيد تحت العينين.

 


أيّ نظام غذائي تتبعين؟
إتبعت نظاماً غذائياً نباتياً لمدة 12 عاماً، لكن قبل أشهر عدت إلى تناول اللحوم، لأنني عانيت من فقر دم. أنصح المرأة بالابتعاد عن كل أنواع السكريات لأنها من الاسباب المؤدية إلى مرض السرطان، وكذلك الالبان والاجبان، وفي المقابل أن تكثر من تناول الخضار والفواكهة والحبوب.

 


ما هي مدينتك المفضلة؟
نيويورك، لأنها تعجّ بالناس ومليئة بالحركة والحياة.

 


هل تفكرين بدخول عالم الفن والتمثيل؟
أبداً، هذا موضوع لا أفكر فيه.

 


ما هي آخر نشاطاتك؟
عدت قبل فترة إلى لبنان، وأعمل على تنفيذ مشروعي الخاص بي وهو في مجال إدارة الأعمال.

 


كيف هي علاقتك بالإنترنت؟
جيدة. الانترنت من ضروريات الحياة اليومية والعملية. كما أن لديّ موقعاً على "فايس بوك" أتواصل فيه مع بعض الاصدقاء.

المزيد على أنا زهرة: