دينا آخر راقصة في مصر

دعاء حسن ـ القاهرة  |   9 مارس 2011

أكّدت الراقصة دينا أنّها كانت تتمنّى لو حظي كتاب "حريتي في الرقص" الذي يتناول قصة حياتها، بالنجاح الذي حقّقه في فرنسا، مشيرة إلى أنّ الأحداث التي تمر بها مصر حالياً أصابتها بسوء الحظ.
وكانت دينا قد احتفلت قبل أيام من اندلاع الثورة بكتاب "حريتي في الرقص" الذي أصدرته إحدى الشركات الفرنسية في باريس.
وأوضحت دينا لـ "أنا زهرة" أنّها كانت تنوي إقامة احتفال بصدور الكتاب في القاهرة، لكنّ الثورة أجّلت الأمور كافةً، مؤكدة أنّ الكتاب لقي إقبالاً جماهيرياً في فرنسا، متمنيةً أن ينال حظّه في مصر أيضاً.
وأشارت دينا إلى أنّها لم تسع إلى إصدار كتاب عن حياتها، لكنّها تلقت عرضاً من إحدى الجهات الفرنسية لإنتاج كتاب عن حياتها باعتبارها آخر وأفضل راقصة في مصر كما وصفها الكتاب.
وأضافت دينا أنّ الكتاب يلقي الضوء على الصعوبات التي واجهتها خلال مشوارها، مؤكّدة أنّه تم اختيارها لإنجاز كتاب عنها باعتبارها الراقصة الوحيدة التي تحظى بمكانة علمية وثقافية في مصر.