أسوأ 10 فساتين في تاريخ السجادة الحمراء

زهرة الخليج  |   24 نوفمبر 2010

مع اقتراب كل حدثٍ عالمي على السجادة الحمراء أتسمّر أمام شاشة التلفزيون لمتابعة الشهيرات وهن يمشين بفساتين بعضها جميلٌ يجعلني أرغب في اقتنائه وبعضها بشعٌ لدرجة أنني أريد أن أحمل مقصاً وأحوله إلى خرقٍ للمطبخ.


لكن ما يفاجئني حقاً هو قبول بعض النجمات اللواتي لهن باعٌ طيلٌ بالأناقة بارتداء هذه الفساتين التي تعاقب عليها قوانين الموضة بالسجن المؤبد! والأغرب من ذلك أنهن يظنّن أنهن بكامل الشياكة وأن لا أحد أكثرأناقةً منهن.


بعد تدقيقٍ طويل اخترت الفساتين الـ10 الأسوأ التي ظهرت على السجادة الحمراء وذلك بالترتيب التنازلي. أعتقد أنكن ستشاركنني الرأي!

 


10- آنا وينتور
على الرغم من كونها قطباً من أقطاب الأناقة في العالم إلا أن محررة مجلة Vague آنا وينتور فشلت في إحراز النصر على السجادة الحمراء في حفل Met Ball في عام 2008. ففستان شانيل هذا يبدو وكأنه مزيجٌ بين حلزونٍ ومخلوقٍ فضائي. اختيار آنا لهذا الفستان دليل على أن "غلطة الشاطر بألف".

 


9- سارة جيسيكا باركر
يبدو أن سارة جيسيكا نجمة مسلسل Sex and the City كانت ترغب في أداء وصلة باليه على المسرح خلال حفل جوائز Emmys في عام 2000. فتنورة الباليه ذات الريش هذه لا معنى لها تماماً كالعقدة على ساعدها. تبدو سارة جيسيكا هنا وكأنها جاءت من زيارةٍ لمنزل باربي!

 


8- هيلينا بونام كارتر
كالعادة "أتحفتنا" هذه الممثلة الإنكليزية بفستانٍ "رائع" خلال العرض الأول لفيلم Harry Potter and the Order of the Phoenix في عام 2007. الفستان يبدو وكأنه مصنوع من قصاصات الستائر والشراشف. على الأغلب أن هيلينا لا تملك مرآة في منزلها لأن خياراتها دوماً كوارثية. ما رأيكن في أن نتبرع لها بثمن مرآة؟

 


7- مادونا
في حفلٍ خاصٍ بدار غوتشي عام 2008 اختارت المغنية مادونا ستايلاً مبتكراً. فمن قال أن العشب لا يمكن أن يكون على الموضة؟ تبدو مادونا هنا كشجيرةٍ متحركة. ربما كانت على انسجامٍ من الطبيعة الأم في تلك الليلة!

 


6- سيلين ديون
هناك احتمالين هنا، إما أن سيلين ارتدت ملابسها في الظلام، أو أنها لا تعرف أمامها من خلفها. ففي حفل جوائز الأوسكار لعام 1999 لم تجد سيلين طريقةً للفت الأنظار غير أن ترتدي بدلةً بالمقلوب. لماذا يا سيلين؟ وما قصة هذه القبعة؟ وحدها سيلين ومصمم أزيائها يعرفان الإجابة.

 


5- شير
شير معروفة بملابسها الغريبة و"صرعاتها"، لكن خلال حفل جوائز أوسكار في عام 1986 صعقت شير الجمهور بزيٍ ليس له مثيل. ففي القطعة العلوية ارتدت ما يشبه الشبكة أما على رأسها فارتدت كرةً من الشعر المدبب. لا أدري بماذا تذكرني شير في هذه الإطلالة، بقنفذ؟ أم بطاووس؟ أم بخفاشٍ أسود يستعد للانقضاض؟!

 


4- مادونا
تعود مادونا للظهور على لائحتنا، وهذا إن دل على شيء فيدل على "أناقتها" المفرطة! في حفل Met Ball عام 2009 ارتدت مادونا فستاناً قصيراً منفوشاً من الأسفل "ربما سرقته من خزانة ابنتها" وجزمةً بساقٍ عالية وأغرب ما في الإطلالة كانت الشريطة التي ربطتها على رأسها وكأنها قرون استشعار! ترى ماذا سيكون رأي أولادها بها عندما يرون هذه الصورة؟

 


3- مايسي غراي
يبدو أن المغنية مايسي غراي تعاني من شحٍ في ميزانيتها فاضررت للترويج لألبومها الجديد عبر ارتداء الإعلان على فستانها "إن كان يمكن أن نَصِف قطعة القماش تلك بالفستان". فحولت نفسها إلى إعلانٍ متنقل في حفل جوائز الموسيقا في عام 2001. هل برأيكن مايسي نادمة على هذه الإطلالة أم أنها تنظر إلى الصور وتقول: "ما أجملني!"؟

 


2- ليدي غاغا
أعتقد أن فستان اللحم الشهير الذي ارتدته هذه المغنية غريبة الأطوار هذا العام أصبح أشهر من النار على العلم. لكن الإيجابي في الموضوع أن ليدي غاغا لم تكن ستشعر بالجوع ذاك اليوم بفضل ذخيرتها من شرائح اللحم التي زينتها من شعرها إلى أخمص قدميها. لكن ماذا كان رأي الجالسين بجانبها في الحفل؟ هل أغمي عليهم من الرائحة يا ترى؟

 


1- بيورك
المرتبة الأولى لأسوأ فستان على السجادة الحمرا تذهب للمغنية الآيسلندية بيورك! إذ ارتكبت صاحبة الذوق الغريب هذه كارثة الكوارث في حق الموضة بارتداء فستانٍ بشكل بجعةٍ بيضاء إلى حفل جوائز الأوسكار لعام 2001. كان ذلك الفستان حديث الصحافة والمهتمين بالموضة. إن كان هدف بيورك لفت الأنظار فقد نجحت. أما إن كان هدفها إطلاق صرعة جديدة في عالم الموضة عبر ارتداء حيوانات الحديقة على السجادة الحمراء فقد فشلت وبجدارة!

 

للمزيد

الشهيرات العشر الأكثر أناقة

شهيرات العالم الخمس الأقل أناقة

أجمل وأسوأ إطلالة على السجادة الحمراء