ومضات السخونة: ثورة الهرمونات

زهرة الخليج  |   14 يونيو 2011

بعد سن اليأس، تنكّد ومضات السخونة حياة العديد من  السيدات. في البيت، في الخارج، في الليل أو في النهار، تجتاح الجسد نوبات مفاجئة من الحرارة المتصاعدة، التي قد تتكرر أكثر من مرة في اليوم. كيف تتعاملين مع هذه الفورة غير المتوقعة للهرمونات؟ وكيف تجتازينها بنجاح خصوصاً أنّها أكثر الأعراض شيوعاً خلال سنّ اليأس.


"بالنسبة لمعظم النساء، فإنّ أول أعراض سنّ اليأس تظهر بين سن الخامسة والأربعين والخامسة والخمسين، كما نعرف"، يقول الطبيب النسائي ابراهيم عبود. "ومن بين الأعراض الأكثر شيوعاً ظهور هبات السخونة، بسبب نقص الهرمونات النسائية التي ينتجها المبيضان، وقد يزيد من حدّة هذه الهبات معاناة المرأة من ضغط نفسي". وتظهر هذه الأعراض بحسب الطبيب قبل انقطاع الطمث، وتترافق مع تعب، وجفاف مهبلي وزيادة في الوزن. وتعاني من هبات السخونة الحادّة نصف النساء تقريباً، في حين تعيش الأخريات تبعاتها بشكل أخفّ.


"تتميّز هبات السخونة بحرارة تجتاح الكتفين، ثمّ الرقبة ومحيطها، وتصعد إلى الوجه، وتترافق مع احمرار في الوجه، وزيادة في التعرّق وتسارع في إيقاع التنفّس. تدوم الهبة الساخنة لثلاثين ثانية أو دقيقة، ويتبعها عرق بارد، ويمكن أن تتكرر أكثر من عشرين مرة في اليوم، ما قد يجعل المرأة تعاني من صعوبة في متابعة عملها" يشرح الطبيب. وفي الليل، يمكن أن تسبب هبات السخونة بإيقاظ المرأة من نومها، لتجد نفسها غارقة في العرق. "هذه الهبات الساخنة لا تشكل أي خطورة على حياة المرأة، لكنّها قد تتحوّل إلى مسبب للتعب الشديد، خصوصاً أنّها تمنع السيدة من مواصلة حياتها بشكل طبيبعي أحياناً" يقول الطبيب.


لكن ما العلاج؟
"عادةً نلجأ إلى علاج هرموني يقوم على استخدام هرمون الـTSH. لكنّ هذا العلاج لا يمكن أن ينطلق إلا بعد الإنقطاع النهائي للطمث، حينها تختفي هبات السخونة بنسبة 90 في المئة"، يشرح الطبيب لافتاً إلى أنّ هذا العلاج يملك آثاراً سلبية كثيرة ولا يمكن تناوله على المدى الطويل. هناك أيضاً بعض العلاجات غير الهرمونية، وحتى بعض الأدوية المهدئة للأعصاب.


العديد من الدراسات تثبت أنّ الرياضة يمكنها تخفيف أعراض الهبات الساخنة كثيراً. ويجب ألا ننسى أنّ سنّ اليأس هو أساساً مرحلة شائكة صحياً، لأنّها تترافق مع بروز مشاكل القلب والشرايين، والمشاكل في العظام، وزيادة الوزن. لهذا يكون الغذاء الصحي والرياضة اليومية أمراً ضرورياً في جميع الحالات.

للمزيد:

الهرمونات البديلة تحافظ على شباب ونعومة البشرة؟

ماذا لو كانت الغدّة؟

صور: حقيبة ستايلش من القماش من Ragmataaz


فيديو: مكياج لمناسبة رسمية