ماذا يحدث في مكتبك كل خميس؟

زهرة الخليج  |   15 نوفمبر 2012
عادةً ما تتراكم الأوراق والمستندات وكذلك الرسائل البريدية على مكاتب الموظفين مع نهاية كل أسبوع. وللتقليل من الفوضى الناجمة عن تراكم كل هذه الأوراق، تنصح خبيرة إدارة الوقت الألمانية آندريا تشيرف، الموظفين بضرورة ترتيب المكتب يوم الخميس من كل أسبوع؛ حيث يسهل بذلك على الموظف استئناف عمله من جديد يوم الأحد والبدء فيه مباشرةً دون أية معوقات. وعللت الخبيرة الألمانية أهمية ترتيب المكتب بوجود صلة وثيقة بين بيئة العمل والحالة الذهنية للموظف؛ فمن يفتقر مكتبه للنظام والترتيب، غالباً ما تسيطر الفوضى على تفكيره، ما يعيقه عن أداء مهام العمل المسندة إليه. ولتقليل عدد هذه الأوراق من الأساس، تنصح تشيرف الموظفين بتسجيل المهام التي ينوون القيام بها على مدار الأسبوع في مذكرة تدوين الملاحظات بدلاً من قصاصات الورق المبعثرة في كل مكان على المكتب، بذلك لا يفقد الموظف هذه الأوراق وسط بقية المستندات والرسائل الأخرى الموجودة على مكتبه. وأوصت الخبيرة المنحدرة من مدينة بون الألمانية، الموظفين بأنه من الأفضل أن يُنهوا المهام، التي لا تستلزم أكثر من ثلاث دقائق، في الحال بدلاً من كتابتها في مذكرة.