في يوم الحب، دراسة تؤكد أنّ الزواج مُفيد للقلب!

رزان الحسيني  |   13 فبراير 2013
لطالما إرتبط الحب بالقلب والزواج معاً في معظم الأحيان. القلب على رأس قائمة مفردات التعبير عن المشاعر الجميلة، والزواج هو النهاية السعيدة لأي قصة حب سليمة.     فمَن قال إنّ الزواج غير مفيد؟ الزواج مفيد جداً وهذا استنتاج توصلت اليه دراسة عالمية أظهرت أنّ العلاقة الزوجية تسهم في خفض إحتمال الإصابة بالاكتئاب والضغط النفسي. ومن قال إنّ الزواج عذاب للقلب وهمّ فكري؟ الزواج مفيد لصحة القلب، وهذا استنتاج آخر كشفت عنه دراسة أجراها فريق من الباحثين الفنلنديين قالوا فيها إنّ نسبة الإصابة بإنسداد عضلة القلب ترتفع بين 50% إلى 60% عند غير المتزوجين بغض النظر عن السنّ أو الجنس. الزواج... صحة في تفاصيل الدراسة التي نخصّص مقالنا اليوم لشرح حيثياتها وأهميتها، كشفَ الباحثون من "مستشفى توركو الجامعي" في فنلندا أنّ دور هذا الرباط يكمُن في تحسين صحة الإنسان وحمايته من الكثير من المخاطر الناجمة عن الإصابة بأمراض القلب الحادة التي تُعد السبب الأول الأكثر شيوعاً للوفاة. وأرجعَت الدراسة التي إستغرقَ العمل عليها 10 سنوات، سبب هذه الظاهرة إلى أنّ الأشخاص المتزوجين يمارسون عادات صحية أفضل، إضافةً إلى ما ينالونه من دعم إجتماعي وتحفيز الشعور بالسعادة وتقليل الضغوط والتوترات النفسية، وكل ذلك يعود إلى تعاضد الزوجين، ما يعزّز صحة الإنسان ويقلّل فرص الإصابة بأمراض القلب. فرَص نجاة أعلى أمّا في ما يتعلق بتقليل معدّل الوفيات، فيرجع غالباً إلى ملازمة الشريك للمريض وطلب المساعدة والإتصال بالطوارئ بشكل عاجل، ما يرفع من فرص النجاة. كما أنّ العمليات الجراحية لعلاج ضيق الشرايين أو ثقب القلب ترتفع نسبة نجاحها عندما تُجرى الجراحة لمريض متزوج فيما تقّل نسبة النجاح إذا كان المريض عازباً. ويلعب العامل النفسي دوراً كبيراً في الحصول على نتائج جيدة من أجل العلاج. وبَعد، هل ستسرعين الآن في إستعدادات الزفاف؟ للمزيد: الخوف من الزواج… الأسباب والعلاج! أطبّاء سعوديّون يؤكّدون: نعم لزواج المريض النفسي ولكن…