هؤلاء أبطال "نساء من هذا الزمن"

وائل العدس  |   22 أغسطس 2013
ستّة أيام مرّت على انطلاق تصوير المشاهد الأولى من مسلسل "ورق أيلول" أو "نساء من هذا الزمن" بمسماه الجديد، علماً أنّه من تأليف بثينة عوض وإخراج أحمد إبراضهيم وإنتاج شركة "قبنّ". هكذا فقد شارك في المشاهد الأولى كل من جهاد سعد، ومحمد الأحمد، ويامن الحجلي، ورنا كرم، وأكرم التلاوي. وعلمت "أنا زهرة" أنّ العديد من الممثلين سينضمون تباعاً إلى العمل كقمر خلف، ومهيار خضور، وأيمن رضا، وحسام تحسين بيك، وسعد مينه، ورامز أسود، ونزار أبو حجر، وأمانة والي، وغادة بشور، ومديحة كنيفاتي، ورهف شقير، وعهد ديب، إضافة إلى إمكانية انضمام هبة نور وديمة قندلفت. واللافت أنّ معظم هؤلاء وقفوا أمام كاميرا المخرج نفسه في الجزء الثاني من "زمن البرغوت". ويدخل العمل عالم النساء السرّي ليتحدّث عن قضايا تطرح للمرأة الأولى في الدراما السورية عن نساء حالمات عاشقات تربطهن صداقة متينة رغم اختلاف طبائعهن ومسارات حياتهن. كما يتطرق إلى فساد رجال الأعمال وقضية التلاعب بالأجنة في مراكز طفل الأنبوب. وتتمتع شخصيات العمل المستمدة من الواقع بجرأة الكلام والتعبير عما يدور في داخلها من خلال حوار يكسر قالب الممنوع والمعتاد، فهناك المرأة القوية الجريئة في كل شيء، والمرأة المكبوتة والمرأة اللعوب والمكسورة أيضاً، لكن جميعهن امتلكن سرّ التفاحة في لحظة ما وعرفن من أين يؤكل كتف الرجال. وتدور أحداث العمل في عام 2011 لتطرح أيضاً قضية تحرر المرأة في مجتمع تنظم مجمل أفكاره على أساس ذكوري وصولاً إلى مفهوم الحرية الأوسع، لنجد انعكاسات الأزمة السوري بشكل جلي على حياة الشخصيات. المزيد: ما سرّ حجاب رنا كرم؟