دموع الفنانين في تأبين فاتن حمامة

زهرة الخليج  |   5 فبراير 2015
أقامت "الجمعية المصرية لنقّاد السينما" حفل تأبين للفنانة الراحلة فاتن حمامة في "مسرح الهناجر" في دار الأوبرا المصرية.  وحضر كل من محمود ياسين، ومنال سلامة، ونقيب الممثلين أشرف عبد الغفور، ومحفوظ عبد الرحمن وسميرة عبد العزيز ومدير التصوير رمسيس مرزوق. وبدأ الحفل بعرض ملصقات لأشهر أفلامها منها "ارحم دموعي"، و"صراع في الوادي"، و"المهرج الكبير"، و"الباب المفتوح"، و"أرض السلام" و"أفواه وأرانب". كما عُرض جزء من حفل تكريمها في إحدى دورات "مهرجان الإسكندرية السينمائي" ولقطات من جنازتها وتشييعها إلى مثواها الأخير. ولم يستطع فنانون تمالك دموعهم خلال حديثهم عنها، خصوصاً الذين عملوا معها كمحمود ياسين الذي أعرب عن سعادته واعتزازه بمشاركتها في ثلاثة أفلام تعدّ من أهم علامات السينما المصرية هي “الخيط الرفيع” و”حبيبتي” وأفواه وأرانب". كذلك، بكت سميرة عبد العزيز التي كانت من أقرب صديقاتها في الفترة الأخيرة وشاركتها قبلاً في مسلسلي "وجه القمر و"ضمير أبلة حكمت"، وتسلّمت درع تكريم يحمل اسم الفنانة الراحلة. للمزيد: شاهدي بالفيديو جنازة فاتن حمامة