الصوم فرصة للإقلاع عن التدخين

ميرا عبدربه  |   2 يوليو 2015
أكثر من 4000 مادة سامة ومنها 60 مادة مسرطنة موجودة في السجائر والنرجيلة. هذه المواد تدخل الجسم بمجرد تدخين أي نوع من السجائر أو النرجيلة. التدخين هو السبب الرئيس لسرطان الرئة وسرطان الثدي وسرطان البروستات عند الرجل. قرار الإقلاع عن التدخين يعتبر من أصعب القرارات للشخص المدخّن. الخبر السار الذي نحمله لك اليوم يا زهرتنا أنّه إذا كنت تفكرين في الإقلاع عن التدخين، فإنّ هذا الشهر هو فرصتك للقيام بهذه الخطوة. الصوم علاج فعّال للإقلاع عن التدخين. التوقف عن التدخين لمدة تزيد عن 12 ساعة في اليوم يقلّل من نسبة النيكوتين المتركزة في الدم، مما يساعدك تدريجاً خلال الشهر الفضيل في الإبتعاد عن السجائر أو حتى النرجيلة. واليك هنا المزيد من النصائح التي تساعدك في الإقلاع عن التدخين خلال شهر الصوم: قرّري بشكل قاطع أنّك تريدين التوقف عن التدخين في رمضان وانك ستستقبلين أيام العيد من دون السيجارة أو النرجيلة. فكري دوماً في أخطار التدخين على صحتك. اطلبي من الموجودين حولك مساعدتك في اتخاذ هذه الخطوة. حاولي إيجاد أنشطة جديدة تبعدك عن الرغبة في السجائر أو النرجيلة كالخروج مع صديقاتك أو ممارسة نوع جديد من الرياضة. تناولي العلكة بين الإفطار والسحور، فهي  تبعدك عن الرغبة في تدخين السجائر أو النرجيلة. تجنّبي الأماكن التي يكثر فيها تدخين السجائر والنرجيلة.