مطالبة بمحاكمة ريهام سعيد بعد واقعة "التحرش"!

زهرة الخليج  |   30 أكتوبر 2015
انطلقت حملة انتقادات واسعة ضد ريهام سعيد بعدما استضافت شابة تعرّضت للتحرش ضمن برنامجها "صبايا الخير" على قناة "النهار" المصرية. وخلال الحلقة، عرضت المذيعة المصرية مجموعة من الصور الشخصية للفتاة التي تم التحرش بها من دون إذنها، قائلةً إنّها الفتاة كانت السبب في التحرش بها! أمر عرّضها لهجوم عنيف وصل إلى حد المطالبة بإيقاف برنامجها ومحاكمتها بعدما انهالت عليها البلاغات. وعلى الفور، اتخذت مبادرة "شُفت تحرش" الإجراءات القانونية ضد مقدمة برنامج "صبايا" بهدف تقديمها لمحاكمة عادلة وعاجلة تضمن للمجتمع المصري حقوقه. كذلك، أعلن الإعلامي الساخر باسم يوسف دعمه الكامل لحملة المقاطعة الإعلانية التي نادى بها عدد من النشطاء لمقاطعة الشركات الراعية لبرنامج ريهام سعيد. وكتب باسم يوسف عبر حسابه على تويتر: "طيب يا جماعة، كمساهمة بسيطة مني في الحملة، الشركة اللي حتعمل الصح حكتبها هنا. ونبتدي ونقول ألو... إيفا". وتوالى بعدها إعلان الشركات الراعية لـ"صبايا الخير" انسحابها من البرنامج، فعلّق يوسف مشجّعاً: "ليه تصرف ملايين على إعلانات في برنامج وأنت ممكن يشوفك خمسة مليون متابع هنا لو قاطعته". للمزيد: حبس ريهام سعيد