حافظ الميرازي يتعرّض للسرقة ويعود إلى «دريم»

دعاء حسن ـ القاهرة  |   14 فبراير 2012

تعرّضت فيلا الإعلامي حافظ الميرازي لسرقة كمية كبيرة من المشغولات الذهبية ومبلغ400 دولار.

وأوضح الإعلامي المصري لـ «أنا زهرة» أنّ التحقيق جار حالياً بعدما توجّه إلى مديرية أمن الجيزة، وقدّم بلاغاً بالمسروقات. وجاء ذلك بعدما اكتشف أنّ هناك مَن اقتحم الفيلا التي يقيم فيها في مدينة السادس من أكتوبر.

وعن مصير «بتوقيت القاهرة» الذي توقف منذ حوالي شهر، علّق أنه سيستأنف يوم الخميس المقبل تقديم برنامجه الذي يعرض على شاشة «دريم». وأكّد أنّه تفاوض مع المسؤولين في القناة منهياً بذلك الخلافات التي وصفها بـ «خلافات في وجهات النظر».

وكان خلاف قد وقع بين الميرازي والمسؤولين في قناة «دريم» بعدما تدخّلت إدارة المحطة ومنعت عرض الفيديو الخاص بالصحافي مجدي الجلاد. مما اعتبره الميرازي تدخلاً في سياسة برنامجه التحريرية. وهنا، أوقف البرنامج وسافر إلى الولايات المتحدة. وعلّقت إدارة القناة الموقف لحين عودته. بعد ذلك، اتفق الطرفان على عدم التدخّل في برنامجه بتاتاً والالتزام بشروط العقد الموقّع بينهما. لذلك، وافق على تقديم البرنامج من جديد.

للمزيد:

حافظ الميرازي يدخل القفص الذهبي قبل التلفزيون المصري