تغييرات صحية على وجبات "ماكدونالدز"، تعرفوا عليها

زهرة الخليج  |   21 مايو 2017
  في ظلّ التغيّرات التي تشهدها المنطقة في قطاعي المأكولات والمشروبات ومطاعم الوجبات السريعة، تواصل ماكدونالدز ريادتها في الابتكار الغذائي في دول مجلس التعاون الخليجي من خلال تحسين قائمة الطعام. في هذا الإطار، حققت الشركة التحسينات الهامة التالية: مزيج جديد من زيت الكانولا وعباد الشمس الذي يخفض الدهون المشبعة بنسبة 80?. تعديل المايونيز الكلاسيكي وتخفيض سعراته الحرارية الى النصف، وتقديم أسماك يتمّ اصطيادها من مصادر مستدامة. خبيرة التعذية "نسب العتر" تقول عنإضافة  زيت دوّار الشمس وزيت الكانولا في طبخ الأطعمة المقدمة من ماكدونالدز بالأمر المثيرة الذي سيقلل من مستوى الدهون المشبعة في الأكل . فزيت الكانولا يتم انتاجه من بذور اللفت ، ويحتوي على أقل نسبة من الدهون المشبعة وأكبر نسبة من الأوميغا 3 النباتية بين مختلف زيوت الطهي المعروفة.، كما نه غنيٌّ أيضاً بالدهون الأحادية غير المشبعة (الدهون الجيدة) التي تخفف من مخاطر الإصابة بسرطان الثدي، وتخفّض مستويات الكوليتسرول، وتقلّل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب وتساعد في تخفيف الوزن وتقليل الدهون. أما زيت دوار الشمس فهو زيت غير متطاير يتم عصره من بذور دوار الشمس،ويتكون من مزيج من الأحماض الدهنية الأحادية والمتعددة غير المشبعة والتي تضمّ بمعظمها أوميغا 9 وأوميغا 6. ومن فوائد زيت دوّار الشمس تعزيز صحة القلب، وتعزيز مستويات الطاقة وجهاز المناعة، وتحسين صحة البشرة كما يساعد على تجدّد خلاياها.   صيد الأسماك المستدام أما عن صيد الأسماك من مصادر مستداومة والذي تقوم باتباعه "ماكدونالدز" فيُعرف عن مصايد الأسماك المستدامة أنها تُحصد على أساس معدل مستدام، حيث لا يتناقص عدد الأسماك مع مرور الوقت بفضل ممارسات الصيد المستدامة. وباختيار تناول السمك المستدام، يقلّ الطلب على الأصناف التي يتمّ اصطيادها بشكل مفرط. ومن شأن ذلك أن يساعد على إعادة بناء الأصناف التي تعاني حالياً من خطر الانقراض بشكل كبير. الأسماك المستدامة تعني توازناً في النظم البيئية للمحيطات وأنّ الأنواع المهدّدة بالانقراض لن تكون في خطر بعد الآن، مما يؤدّي بالتالي إلى ارتفاع أعداد الأسماك.