بيلا حديد تستنفر مدافعةً عن القدس

زهرة الخليج  |   8 ديسمبر 2017
نشرت عارضة الازياء الأميركية من أصل فلسطيني بيلا حديد كلمة دافعت فيها عن القدس ونددت بقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأخير بشأن نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إليها وإعلانها العاصمة الرسمية لإسرائيل. ونشرت العارضة البالغة من العمر 21 عاماً منشورا على موقعها بإنستغرام واصفة القرار بأنه غير عادل في بلدة لطالما تعايش فيها المسلمون والمسيحيون واليهود جنباً إلى جنب. وتأتي ردة فعل النجمة ضمن ردود فعل متباينة بشأن القرار الأميركي، علماً أن والدها من مواليد مدينة الناصرة، ثم انتقل للعيش في لبنان وسوريا قبل أن يهاجر أخيراً إلى أميركا.