عادات تضر بصحة الرحم... ابتعدي عنها!

ميرا عبدربه  |   28 فبراير 2018
الرحم أحد أهم أعضاء الجهاز التناسلي الأنثوي. الرحم يساعد في تنظيم الدورة الشهرية وهو العضو المسؤول عن الحفاظ على صحة الجنين. إلا أن اتباع بعض العادات الخاطئة يمكن أن يؤثر بشكل سلبي على صحة الرحم. فما هي هذه العادات المضرة؟ وكيف الابتعاد عنها؟
الاكثار من تناول اللحوم الحمراء
في أيامنا هذه بات النظام الغذائي اليومي الخاص بنا يعتمد على كمية كبيرة من اللحوم الحمراء الغنية بالدهون خصوصاً من النوع المشبع. الستيك والبرغر والكفتة واللحم المشوي واليخانات مع اللحوم كلها من المأكولات التي يتم تناولها بكثرة والتي تعتمد على اللحم الأحمر في إعدادها. تفيد الدراسات العلمية أن الاكثار من تناول اللحوم الحمراء يؤدي الى حدوث تليفات في الرحم. تليفات الرحم هي عبارة عن أورام غير سرطانية تنمو داخل الرحم عند المرأة. العوامل الوراثية وتناول اللحوم الحمراء التي تحتوي على الدهون المضرة هي من أكثر الأسباب التي تؤدي الى التليفات الرحمية.
 من الضروري التخفيف من تناول اللحوم الحمراء قدر المستطاع لأنها تعتبر من الأطعمة المضرة جداً بصحة الجسم. يمكن استبدال اللحوم الحمراء بالدجاج أو السمك ويفضل أيضاً اتباع النظام الغذائي النباتي مرتين في الأسبوع لصحة أفضل.
تناول كميات كبيرة من السكر
عند تناول الحلويات والأطعمة العالية بالسكر لا يمكن تخيَل أنها يمكن ان تؤثر بشكل سلبي على صحة الرحم. ولكن هذه الأنواع من الأطعمة تحتوي على كمية كبيرة جداً من السعرات الحرارية وتناولها بكثرة يؤدي إلى السمنة وبالتالي مشاكل في إفراز الهرمونات النسائية. هذه المشاكل الهرمونية يمكن أن تؤدي إلى تضخم بطانة الرحم والذي يسبب خسارة دم بشكل كبير خلال الدورة الشهرية. الحل يكمن هنا بضرورة التوقف عن تناول الأطعمة العالية بالسكر والحلويات واستبدالها بالفواكه المجففة أو الفواكه الطازجة.
 إستخدام الدش المهبلي
هذه العادة أيضاً تقوم بها السيدات بعد الدورة الشهرية اعتقاداً أنها تساعد على تنظيف المهبل. إلا أن القيام بالدش المهبلي باستمرار يجلب لك العديد من المشاكل الصحية أبرزها التهاب الرحم. يؤدي الدش المهبلي إلى تغيير توازن الكائنات الحيَة الموجودة بشكل طبيعي في المهبل مما يسبب التهابات في الرحم. لذا يفضل عدم استخدام الدش المهبلي إلا بعد استشارة الطبيب المختص.
تناول الأدوية بشكل عشوائي قبل الدورة الشهرية
الألم الزائد الذي يحدث قبل الدورة الشهرية يدفع الكثير من الفتيات والنساء إلى تناول الأدوية المسكنة بشكل جنوني للتخلص من هذه الآلام. إلا أن تناول الأدوية بشكل عشوائي يمكن أن يسبب عدداً من المشاكل في الجسم عند المرأة لأن هذه الأدوية تحتوي على مركبات تزيد من تدفق الدم خلال الدورة الشهرية الذي بدوره يزيد من خطورة حدوث نزيف حاد. لذا يجب تجنب تناول الأدوية المسكنة قدر المستطاع خصوصاً خلال أيام الدورة الشهرية.