مشاهير يتفننون في وضع أبنائهم في مواقف محرجة على مواقع التواصل الاجتماعي

زهرة الخليج

  |   4 يونيو 2018
يحرص عدد من المشاهير العالميين على متابعة حسابات أبنائهم على مواقع التواصل الاجتماعي? والتعليق على الصور التي ينشروها بطريقة قد تُحرج الأبناء أحياناً. ميك جاغر مغني الروك البريطاني ميك جاغر البالغ من العمر74  عاماً والمعروف بتصرفاته الغريبة على المسرح وشخصيته المثيرة للجدل? لا ينفك عن متابعة حساب ابنه "لوكس" في انستقرام والتعليق على معظم الصور التي ينشرها. ويشعر ابن الـ19 عاماً بالإحراج من تعليقات والده التي لا ضرورة لها. تينا نولز نظرة واحدة على حساب مصممة الأزياء تينا نولز والدة المغنية بيونسي على انستقرام كافية لتكشف روح الدعابة التي تتحلّى بها ? خصوصاً في المنشورات التي تأخذ فيها دور الأم وتوجه رسائل طريفة لابنتيها. ويل سميث من المؤكد أن الفنان الكوميدي ويل سميث يعرف كيف يخلق الدعابات من حياة أطفاله اليومية? ومن الواضح أن عائلته اعتادت على نكته المستمرة حتى لو انتشر بعضاً منها على وسائل التواصل الاجتماعي. فيكتوريا وديفيد بيكهام غالبًا ما يخجل بروكلين بيكهام من تعليقات والديه فيكتوريا وديفيد بيكهام على وسائل التواصل الاجتماعي، خصوصاً تلك التي يمدحانه فيها. مثلاً في عيد ميلاد بروكلين نشرت والدته فيكتوريا صورة له وهو يحمل دمية صغيرة? وكتبت أن يعشق هذه الدمية? مما جعله يشعر بالحرج والخجل من تعليقها. جود أباتاو جود أباتاو ليس غريباً على الكوميديا، وهذا ما يجعله عبقري في مراقبة حسابات بناته على انستقرام واصطياد أي شيء للتعليق عليه. ويستحوذ حساب ابنته الصغرى "أيريس" على الحصة الأكبر من تعليقاته الطريفة? ولكن "أيريس" ذكية بما يكفي للردّ على والدها بتعليقات فكاهية أيضاً.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث